الثلاثاء، 27 ديسمبر 2011

العراق : تفجيرات الخميس ببغداد بثت مواد مسرطنة


وتنظيم القاعدة يتبنى الهجمات
اتهمت مديرية مكافحة المتفجرات التابعة لوزارة الداخلية العراقية، الاثنين، تنظيم القاعدة بالوقوف وراء الهجمات التي شهدتها العاصمة بغداد الخميس الماضي، فيما كشفت عن استخدام المجاميع المسلحة لمواد مسرطنة داخل عبوات ناسفة يتم تفجيرها عن طريق اشعة ليزرية.../...


وقال مدير عام مديرية مكافحة المتفجرات العميد فارس عبد الحميد ، ان "تنظيم القاعدة يقف وراء الهجمات التي شهدتها العاصمة بغداد الخميس الماضي"، مبينا ان "المجاميع المسلحة باتت تستخدم اساليب حديثة ومتطورة في عمليات التفجير".

واضاف عبد الحميد ان "تلك المجاميع تقوم بزراعة عدد من العبوات الناسفة في مكان واحد تحوي على مواد مسرطنة وتفجرها عن طريق تقاطع الاشعة الليزرية"، مشيرا الى ان "الارهابيين لا يفكرون فقط في قتل المواطن بل اصابة من نجا من المواطنين بامراض مسرطنة".

واكد مدير عام مكافحة المتفجرات ان "السيارات المفخخة لا تتجاوز اي نقطة تفتيش قبل تفجيرها، وانما تفجر في مناطق قريبة من اماكن تفخيخها"، لافتا الى ان "المديرية ابطلت مفعول ست عبوات ناسفة في مناطق حي العامل والدورة، جنوب بغداد، الا انها لم تسيطر على اربع سيارات انفجرت يوم الخميس الماضي".

من جانبه قال ضابط قسم المتفجرات في المديرية الملازم اول حسن هادي ان "المجاميع المسلحة تمتلك اسلوب جديد وهو التقاطع باشعة الليزر"، مبينا ان "التقاطع يحدث بعد تفجير ثلاث عبوات ناسفة وحين يبدا المواطن بالتحرك قاطعا الاشعة الصادرة من تلك العبوات لتكتمل الدائرة ويحدث انفجار ثان اكبر".

واوضح هادي ان "هذا الانفجار يحدث الكترونيا حين تنحرف الالكترونات عن مسارها الطبيعي"، مؤكدا ان "المديرية لديها خطط لايقاف تلك الهجمات لكنها تتحفظ عن الاعلان عنها".

تنظيم القاعدة يتبنى هجمات الخميس في بغداد

وفي بيان له نشر على مواقع جهادية، تبنى تنظيم "دولة العراق الاسلامية" الفرع العراقي لتنظيم القاعدة الإعتداءات الدامية التي استهدفت مناطق مختلفة من العاصمة الاسبوع الماضي وراح ضحيتها العشرات بين شهيد وجريح. واعلنت الجماعة في بيان بعنوان "غزوة الخميس في ولاية بغداد" نشر على مواقع "جهادية" عدة بينها "شبكة الجهاد العالمي" انه "استمرارا لسلسة الغزوات النوعية نصرة لمستضعفي اهل السنة قامت المفارز الامنية لولاية بغداد وبصورة متزامنة بضرب اهداف منتخبة تم استطلاعها وتشخيصها بدقة". وتابع البيان ان العمليات "توزعت بين استهداف لمقار امنية ودوريات عسكرية وتجمعات لاقذار جيش الدجال وتصفية لرؤوس الكفر من القيادات الامنية والعسكرية والادارية لحكومة المنطقة الخضراء". واستشهد 60 شخصا على الاقل واصيب نحو 180 بجروح في سلسلة تفجيرات هزت بغداد الخميس.


·        المصدر (وكالات)

ليست هناك تعليقات: