الأربعاء، 25 ماي، 2011

ظاهــــــرة التصــــوف


      يوصف التصوف بأنه أكبر تيار روحي عرفه الإسلام، من حيث أنه تجربة روحية تنشد الحكمة اللدنية التي يشكل الإشراق أصلها، باعتبار أنه يمثل ظهور وإشراق الكائن معا، وفعل الوجدان الذي يكشف هذا الكائن، وعندما يكشفه يقوده الي الظهور، فيجعل منه ظاهرة (Phainomenon)، كما يقول هنري كوربان فى دراسته للإشارات التي يعطيها السهروردي وشارحوه المباشرون عن التصوف (تاريخ الفلسفة الإسلامية -  ص:309)...

فـــي البحـــث عـــن المعنـــي



     من الثابت أن قلة قليلة من المسلمين اليوم تهتم بفهم الدين انطلاقا من دراسة موضوعية لنصوص القرآن الكريم، بل السائد أن الفهم الذي لدينا حول الدين، مصدره الأساس هو ما يزخر به الثرات من شروح وتفاسير، هذا في الوقت الذي نؤمن كمسلمين أن معاني القرآن المجيد، باعتباره نصا مفتوحا، لا يمكن أن تختزلها أسفار التفاسير المستوردة من ثقافة القبور، ولا تقف بحال من الأحوال عند أفهام فقهاء اللغة والمتكلمين، الأموات منهم والأحياء علي حد سواء. ذلك لأن القرآن ببساطة، وكما قال عنه صاحبه: (إن هو إلا وحي يوحي) النجم: 4...

التفسيــــــر والتأويــــــل


    المعنـــي والمدلـــــول:

     * التفسير: لغة، هو توضيح المعني الذي جاء به النص     بأحسن وجه وأدق وصف.

    * التأويل: لغة، هو ترجيع الشيء إلى الغاية المرادة منه، أي الرجوع إلى أصل وحقيقة المعني الأول الذي أراده المتكلم بالكلام...