الثلاثاء، 27 سبتمبر، 2011

"باراكــــا" و المؤامـــرة المكشوفــــة

 بقلــــم: ياسيــــن شــــرف
كيف نشأت "باراكا" كفكرة نضالية من أجل التغيير
وكيف تمت قرصنتها من قبل "البيجيدي"
وتحويلها إلى ورقة ضغط على النظام..؟؟؟

خلال حوار قديم أجرته الزميلة حكيمة أحاجو من أسبوعية "المشعل" مع الدكتور المهدي المنجرة (شافاه الله وعافاه) صاحب كتاب "الإهانة"، سألته السؤال التالي:

-         أين وصلت حركة “باراكا”؟

فقال المفكر الكبير الساخط على الأوضاع في بلاده والمؤمن بطريقة "غاندي" السلمية في التغيير ما يلي: ... / ...

العـدل والإحسـان و بيـت الطاعـة المخزنيـة

رشـــــــدي بويبــــــري
كثيرة هي الأساليب والوسائل التي اعتمدها المخزن - ولا يزال - لإدخال جماعة "العدل والإحسان" إلى بيت طاعته وتسخيرها للتحكم في رقاب الشعب والتسلط عليه. ولم ييأس أساطين النظام عن المحاولة، لذلك تجدهم يكررونها بلا ملل عل وعسى تأتي أكلها مع الأيام، خاصة وأن الجماعة تشكل استثناء مقارنة بكل من انبطحوا على أعتاب المخزن العتيد. وكلما تصاعد منسوب مصداقية جماعة "العدل والإحسان" وتأكدت فعاليتها وثباتها كلما اشتد الحنق بالمخزن وضاعف الجهود لإرغامها على الرضوخ والاستسلام. ويمكن تصنيف أدوات الاضطهاد المخزني إلى ثلاث أساليب أساسية هي ... /... :

حقيقـــة انقـــلاب الصخيـــرات

كان من و راءه المذبوح..
بسبب الغيرة على الوطن و الامة

قصة قد لا تخلو من بعض الغرابة، تداولتها بعض الصحف الأمريكية قبل الانقلاب العسكري الأول (الصخيرات صيف 1971)، وهي قصة "المهمة الخاصة" التي قيل إنها كانت وراء تفكير المذبوح في قلب النظام الملكي بواسطة انقلاب عسكري على الحسن الثاني يوم احتفاله بعيد ميلاده في الصخيرات... / ...

1600 عاهرة مغربية تشتغل بكباريهات عمان (الأردن)

1600 شابة مغربية منتشرة بين كباريهات عمان (الأردن)،
 حسب رقم كشف عنه مسؤول في السفارة المغربية
 بعاصمة المملكة الهاشمية 

الشابات المغربيات يعشن حياة العبيد، مُهانات، خانعات، مُحتجزات ومُهددات في وجودهن، وفي بعض الأحيان تصل بهن الظروف حد التعرض للقتل ورمي جثثهن في غابات جبل عمان.../... 

قصيــدة عن سلاطيـن العـرب : " تعـال علمنـي الأدب "