السبت، 10 دجنبر، 2011

مطلوب ملحن لقصيدة حب ملكية ..

بنكيران يعشق الملك
ويتغزل فيه بالعامية
 
مقدمة طللية  : منذ أن خرج بنكيران من صناديق وزارة الداخلية و هو يتعرض للصفعات صفعة تلو أخرى : .../...


القرضاوي يجيز للشعب السوري طلب دعم خارجي لإسقاط النظام

 بقلــم : ياسيـــن شـــرف
        لكنه يحرم مثل هذا الدعم
على الشعب البحريني
لأنه شيعي

هناك أمور معلومة من الدين لا تحتاج لفتوى من كاهن مثل القرضاوي الذي تحول من العمل الدعوي في سبيل الله إلى العمل التحريضي لسفك دماء المسلمين واستباحة أراضيهم ومقدراتهم خدمة للمشروع الاستعماري الصهيوأمريكي الجديد الذي تقوده إمارة قطر في العالم العربي.. الشعوب المستضعفة لا تحتاج لفقيه رجعي مثل القرضاوي ليفتي لها بجواز الثورة على حكامها الظلمة الفاسدين سواء في سوريا أو البحرين أو المغرب أو غيرهما من الأقطار العربية والاسلامية.. ذلك أنه لا يوجد عاقل يبيح الصبر على الحاكم الظالم الفاسد المستبد حتى لو كان مسلما بحجة تجنب الفتنة، لأن القهر والقمع والفساد هما عين الفتنة التي يجب محاربتها والقتل أشد من الفتنة كما يقول تعالى.../...

صراعات الإسلام السياسي في نظام عربي جديد ..

الشيــخ راشــد الغنوشـــي
 الدول التي نشبت فيها الثورات، أو سمها انتفاضات أو اضطرابات أو فوضى، لن تعود إلى ما كانت عليه قبل نشوبها.. لن يعود من انخلع من حكامها إلى الحكم، ومن بقي فيه لن يطول بقاؤه، وستتحلل الطبقة السياسية القائمة، بعضها سيتحلل بالتدريج عبر انفراطات وانكشاف حجم تعفنها وضعفها وفسادها، وبعضها سيتحلل بتأثير اللا فعل واللا تجديد ذاتيا.../...

تعيين الملك للهمة، رسائل في رسالة ..

أولا : رسالة للشعب  
-         أن من يحكم ويعين ويعزل ويقرر في هذا الوطن المزرعة هو المخزن وحده دون سواها، أحب من أحب وكره من كره.

-         ان من لا يريده الشعب يعتبر المدافع الأول عن مصالح المخزن وحامي أمنه واستقراره، وبالتالي له الأولوية حتى لو كرهه الصغار والكبار والرضع من الأوباش، فمصلحة السادة غير قابلة للنقاش.

الحزب الجريح...

يعيش المنتسبين لحزب الأصالة والمعاصرة، حالة من الاحباط والتيه…  فبعد  فشلهم في الفوز بالأغلبية في الانتخابات.وسقوط نموذج الحزب الأغلبي في كل من تونس ومصر، وبعد فشل تحالفهم المسمى (خ 8) في الحصول على الأغلبية مجتمعا مما يعني فشل حتى الخطة الاحتياطية.. و تخلي الزعيم رسميا عن الحزب بعد تعيينه مستشارا في حكومة الظل التي يراسها السلطان، شعر الانتهازيون المنتمون لهذا الحزب المخزني بالاحباط واليتم.../...

التلاعب بالمفاهيم …

 بقلم : محمد القباج
إن المعادلة البائسة ( استبداد / فوضى) التي يسوقها الخطاب المخزني هي معادلة يتم تسويقها إعلاميا من قبل جميع أنظمة الاستبداد رغم اختلاف نخبها المحتكرة للسلطة قصد إطالة مدى حكمها، فمصلحة النظام المخزني و المنتفعين و الموالين له تقتضي إجهاض الخيار الديمقراطي، وذلك عن طريق تسويق نفسها – في الداخل و الخارج - كبديل أبدي عن الفوضى و الضامن الوحيد للأستقرار.../...

les Scandales du nouveau conseiller

Au moment de sa gloire, Driss Basri avait mis la main sur un fabuleux terrain jouxtant la résidence royale estivale à M'diaq (province de Tétouan) pour faire passer à ses enfants de paisibles vacances sur la côte méditerranéenne…/…

اتفاق لتسوية أزمة منطقة "اليورو" دون بريطانيا

بروكسل، بلجيكا (CNN) -- توصل قادة غالبية دول الاتحاد الأوروبي، في وقت مبكر من صباح  أمس الجمعة، إلى اتفاق جديد بشأن أزمة الديون السيادية التي تعصف باقتصاديات دول القارة، إلا أن الاتفاق الذي ربما يتضمن تعديل معاهدة الاتحاد الأوروبي، لم يحظ بتأييد عدد من الدول الأخرى، من بينها بريطانيا.../...

أمير سعودي: الدول العربية لن تسمح باستمرار "المذبحة" ..

فيينا (رويترز) --  قال الامير تركي الفيصل وزير المخابرات السعودية السابق أمس الجمعة إن الدول العربية لن تقف مكتوفة الايدي وتسمح باستمرار المذبحة التي يتعرض لها الشعب السوري مضيفا ان من غير المرجح أن يتنحى الرئيس بشار الاسد عن السلطة طوعا.

وتعثرت الجهود الدبلوماسية الرامية لحل الازمة في سوريا بسبب رفض الاسد خطة سلام طرحتها جامعة الدول العربية اوائل نوفمبر تشرين الثاني.../...

تركيا تحذر سوريا من تهديد الامن الاقليمي

 بيروت (رويترز)-- وجهت تركيا تحذيرا لسوريا يوم الجمعة من أنها ستتحرك لحماية نفسها اذا شكلت حملة القمع التي تشنها الحكومة السورية ضد المحتجين تهديدا للامن الاقليمي وأطلقت العنان لموجة من اللاجئين على حدودها../....

الحرب على خط العرض 33 .. سورية المفتاح

  أسئلة كثيرة تتبادر إلى الذهن عند التفكير بما يحدث في منطقة الشرق الأوسط، وعلى الرغم من محاولة بعض الأطراف الإقليمية والدولية حصر ما يحصل في إطار ضيق لا يتعدى مساحة كل دولة، إلا أن المخطط أكبر من ذلك بكثير. فالتأكيد مراراً وتكراراً بأن الأحداث في سورية مثلاً هدفها تحقيق الديموقراطية وهي نابعة من مطالب شعبية، لم يخف طابعها الإقليمي، خاصة بعد التصريحات  الأخيرة لأطراف المعارضة السورية الذين أكدوا على قطع علاقاتهم مع إيران و حزب الله وحماس في حال وصلوا إلى الحكم، هذا عدا عن الدعم الأميركي- الأوروبي المطلق لهذه المعارضة.../...