الخميس، 1 مارس، 2012

اول انجاز لوزارة الاخوان المسلمين في المغرب ...


فتح محل في الدار البيضاء لبيع الايور المطاطية والاطياز البلاستيكية

بعد اعلان رئيس الوزراء المغربي الجديد (الاخونجي وزعيم حزب العدالة والتنمية الاسلامي) ان وزارته لن تعترض على المايوهات وتجارة الجنس في المغرب التي اغلب زبائنها من السعوديين  اعلن رسميا في الدار البيضاء عن افتتاح محل لبيع الادوات الجنسية (سكس شوب) مثل الايور المطاطية التي تعمل بالبطارية والاطياز النسائية البلاستيكية وخلافه ...وقال موقع "فبراير" الالكتروني ان  المتجر الجنسي افتتح في حي جميلة وان المحل متخصص في بيع مراهم وكبسولات ومواد أخرى للإثارة الجنسية، إلى جانب بدل خاصة شبيهة بتلك التي تعرض عبر افلام الإباحة وخاصة (النسوان المطاط) المصنعات في الصين.../...


ونقل الموقع عن مصادر ان "عملية بيع هذه المنتوجات كانت تتم في الخفاء، حيث اشتهر بعض باعة مواد التجميل بترويج مواد خاصة لتكبير الثديين بالنسبة للمرأة ، وأخرى لتكبير القضيب بالنسبة للرجل" لكن "العملية كانت تتم في السر وتحت ستار مواد التجميل"، قبل أن تتحول إلى تجارة رائجة دفعت شباب إلى فتح متجر خاص.واكدت المصادر أن كل المنتوجات التي يبيعها هذا المتجر أو غيره غير مرخص لها ولا تباع في الصيدليات ومن بين المنتوجات التي يقبل عليها الشباب هناك لقب "دردك" وهي عقاقير تساعد على تكبير الثديين، وأخرى تساعد على انتفاخ الجسد ككل.

***

وكانت عرب تايمز قد انفردت في يونيو حزيران الماضي بنشر الخبر التالي:

هل تصل تكنولوجيا النسوان (المطاط) لممارسة الجنس الحلال الى قطر بمباركة من مفتيها المتخصص بفتاوى المص واللحس الجنسية الشاذة ... يوسف القرضاوي؟


لنبدا من اول السطر

هل تذكرون (الجوكي) الذي امرت بتفصيله في الصين جماهيرية قطر العظمى ليحل محل الاطفال في سباقات الهجن؟ يومها اثارت منظمات حقوق الانسان الدنيا ولم تقعدها على قطر ودول الخليج لانها تجبر اطفالا لا يزيد عمر بعضهم عن خمس سنوات على ركوب الجمال في سباقات ينظمها الشيوخ للتسالي ... وغالبا ما كانت السباقات تنتهي بقتيل او اكثر من الاطفال الذين يسقطون عن ظهور الجمال ... يومها اخترعت قطر (جوكي ) على شكل روبوت يتم ربطه على ظهر الجمل ويقوم  بالدور نفسه الذي يقوم به الطفل .. اي الصراخ لتحفيز الجمل على الركض بسرعة.

يبدو ان هذه التكنولوجيا ستصل الى قطر على شكل (نسوان) لممارسة الجنس معهن (حلال زلال) وفقا لفتاوى مفتي قطر  يوسف القرضاوي ... ونقصد الفتاوى الجنسية التي ادلى بها في ثلاث حلقات من برنامجه (الشريعة والحياة)  في محطة الجزيرة القطرية مما اثار دهشة الناس وتساؤلاتهم عن السر في  خروج هذا الشيخ الوقور بحلقات جنسية مقرفة من هذا النوع الى العلن.

النسوان (المطاط) او (السيلكون)  ... تقوم بتصنيعهم شركة صينية فتحت وكالة لها في اسرائيل ... ويتوقع ان تفتح فرعا لها في الدوحة من باب ان اسرائيل تمتلك مكتبا تجاريا في قطر وقد يتولى المكتب ايصال هذه التكنولوجيا الى العالم العربي عبر مشيخة قطر الرائدة - هذه الايام - في كل شيء ... في الثوررات والانتفاضات وتصنيع الجوكيات وتخليق شهود العيان  ... وصولا الى تفصيل الفتاوى الدينية حتى الجنسي منها.

النسوان كما علمت عرب تايمز  يتم تصنيعهن من مادة السليكون الناعمة التي استخدمت من قبل في زراعة الاثداء وتكبير بزاز النسوان ... والمرأة (السليكون) ستكون مزودة بجهاز تناسلي  يقول مدير الشركة المصنّعة لي جيان - الذي يظهر هنا وفي حضنه نماذج من النسوان - أن العروسة مصنعة للرجال المنزوين وغير الاجتماعيين ، وبعض الرجال من أصحاب المراكز الكبيرة والذين لايكون لديهم وقت للتعرف على سيدة والتورط بعلاقة معها. والطريف في الأمر أن الدمية الجنسية لا تلبي رغبات أي شخص بل تلبي رغبات مشتريها فقط ،ولو جاء شخص غريب لا تتعاطي معه .وعن مميزات الدمية فقال أنها ذات ملمس الجلد المصنوعة منه يوحي ايضا الى اقرب ما يمكن من جلد المرأة الحقيقية، وهيكلها وتفاصيل جسدها مصممة على الكمبيوتر بحيث يصعب التفريق بينها وبين امراة عادية.وتزايد الأمر لحد قيام صاحب الشركة المصنعة للعروسة الجنسية انه يمكن أن تصنع العروسة على حسب ما يريد مشتريها مثل الصوت وطبيعة الكلام و شكل وجهها ويمكن لمشتريها أن يتحكم بحركتها وجلستها ووقوفها بالريموت كونترول ... يعني نسوان تحت الطلب ... ابعث لهخه بصورة لنانسي عجرم مثلا سيفصل لك نانسي عجرم ... وهكذا دواليك.


الصينيون الذين اغرقوا الاسواق العربية بغشاء بكارة صناعي  سيغروقونها قريبا بنسوان من هذا النوع ... وسيكون ربعنا في السعودية اول المشترين طبعا ...وقد اقتحمت النسوان أسواق اسرائيل ، وفق ما كشفته مجلة "المجتمع الإسرائيلي" في عددها الأخير من انتشار "روبوت الجنس الصيني" في أسواق تل أبيب وهي دمية إلكترونية متحركة تتحدث وتدير حوارات عديدة ولها القدرة علي التعرف علي صديقها من البشر.

وأشار الخبر إلي أن الدمية تمتاز بالولاء لصاحبها حيث لا يمكن أن تخونه مع غيره لأنها تتعرف عليه من صوته ومن شكله الذي يحفظ في ذاكرتها الإلكترونية وأن الشركة الصينية المصنعة لها قد عرضتها لرجال الأعمال الذين لا يجدون وقتا للتعرف علي الفتيات بسبب عدم وجود وقت لديهم، مشيرة إلي أن السعر الحالي للدمية التي أنتجت علي المقاييس الطبيعية لسيدة جميلة يبلغ ما يعادل 18 ألف شيكل أي نحو 22 ألف جنيه مصري.وبالطبع لم تقف الدول العربية لتكتفي "بالفرجة" على هذه الدمية وإنما تم افتتاح متاجر في عدة بلدان لبيع هذه الألعاب الجنسية حتى وصل سعر "العروسة" إلى 3000 دولار أمريكي !وتشير المعلومات إلى أن "العروسة إياها" ليست عروسة عادية وإنما هي عروسة بحجم فتاه بالغة مصممة بنفس ملمس الفتيات الجسدية ومن ثم تعد بديلاً للمرأة في العملية الجنسية !!ويجزم البعض أنه و جد ضالته المنشودة في تلك الدمية لأنها وفرت عليه إمكانيات الزواج الشاقة، فهو يقوم بممارسة الجنس معها بشكل كامل لأن لها نفس ملمس الفتيات بالفعل، بل تم تصميمها لتقوم بما تقوم به المرأة الحقيقية أثناء الجماع، فضلا عن تصميم جسدها بدقة متناهية لتنافس به ملكات جمال العالم.

كما يرى البعض أن في هذه الدمى الجنسية حلولا ذكية للمشكلات الجنسية المؤرقة وعلى رأسها ظاهرة الخجل من المرأة التي يعاني منها كثير من الرجال ، في إشارة إلى أن هذه الألعاب تعد تمهيدا جيدا لكل من يجد "غضاضة" في الممارسة الجنسية أو كحل طبي لبعض الأمراض مثل ضعف الانتصاب أو سرعة القذف، تبعا للخصائص المتوفرة بها أو طبقا للمواصفات الطبية المتاحة.
ويؤكد الكثيرون أن هناك اتجاهاً لدى شركات "البورنو" العالمية الآن لتعميم هذا النوع من العرائس، لأن استخدام الموديلز يكلفهم كثيراً، لذا فإنهم يروجون لها بعمل أفلام ساقطة حتى تروج صناعتهم، فهذه العروسة يمكن شحنها بمنتهى السهولة للموزعين في دول العالم ومنها الدول العربية، بل أنهم يطورون منها بضخ خطوط إنتاج جديدة لتحقيق اكبر ربح ممكن!حيث أعلن باحثون عن الدمية الجنسية الآلية "روكسي" التي فرضت نفسها كسابقة عالمية، فهى رفيقة حقيقية تتمتع بشخصية مميزة، تصغي وتتكلم وتشعر بك عند لمسها وتنام كالبشر.وأوضحت شركة "تروكمبانيون" وترجمتها "الرفيق الحقيقي" المنتجة للدمية، أنها مزودة بذكاء صناعي وبشرة مطابقة لملمس وبشرة الإنسان.

وأشار دوجلاس هاينز المهندس الذي عمل في قسم الذكاء الاصطناعي لدى مختبرات بل "شركة أبحاث على اسم "جراهام بل" مخترع التليفون"، إلى أن طول الدمية يبلغ متراً و73 سنتيمتراً وتزن 54 كيلوجراماً وقياس "محيط صدرها سي" وهى "مستعدة للقيام بالمهام التي تكلف بها"، كما للدمية أعضاء جنسية صناعية ومفاصل تتيح تحريك جسمها مثل أي كائن حي، إلا أن "روكسي" لا يمكنها أن تسير أو تحرك أطرافها بشكل مستقل.وتتوافر الدمية بشخصيات خمس منها "وايلد ويندي" المغامرة و"فريجيد فرا" المتحفظة والخجولة، فضلاً عن "ماتشور مارتا" المتمتعة بشخصية الأم و"اس اند ام سوزان" المسيطرة، وتعمل الشركة على إنتاج دمية ذكورية قريباً.وينظر هاينز إلى اختراعه ليس فقط كابتكار جديد في مجال الترفيه بل أيضاً كوسيلة تساعد الأشخاص الخجولين أو الذين يعانون من إعاقة معينة على التعبير عن رغباتهم الجنسية وخوض تجارب لا تنطوي على مجازفات.

ويمكن وصل "روكسي" بالإنترنت بغية تحديثها أو إصلاحها وحتى بعث رسائل ألكترونية إلى مالكها، وفي وسع الزبائن الحصول على نموذج "روكسي" الذي يرغبون به عبر اختيار لون البشرة والشعر وحتى مقاييس الدمية عبر الإنترنت


لا ندري الى اي مدى وصلت اتصالات الشركة الصينية مع الدول العربية لتسويق (النسوان)  ولكن المؤشرات كلها تقول ان قطر ستحظى بقصب السبق ... فهي اولا اول من اخترع الجوكي الالكتروني ليحل محل الاطفال في سباقات الجمال ... وهي اول من يبث عبر محطتها الجزيرة وعبر ثلاث حلقات برنامجا دينيا يقدمه مفتيها الاعظم يتحدث عن اوضاع النكاح وراي الاسلام في اللحس والمص وغير ذلك من اوضاع لا تراها الا في الافلام الجنسية الخليعة التي يبدو ان الشيخ القرضاوي من مشاهديها الدائمين وهي اول من يسمح باستقابل مكالمات على الهواء مباشرة من مشاهدين يسالون فضيلة الشيخ القرضاوي عن اوضاع وممارسات جنسية وفي برنامج كان يبث في اوقات الذروة حين تكون الاسرة العربية مجتمعة حول التلفزيون ودون اية مراعاة لاعمار المشاهدين (هنا في امريكا التي يقول القرضاوي انها دولة كافرة لا تبث برامج كهذه الا على الكوابل وللمشتركين فقط وفي اوقات بعد منتصف الليل حتى لا يشاهدها الاطفال) ... اما في قطر فالشيخة موزة شاهدت البرنامج والى جانبها اطفالها طالما انه لا حياء في الدين ... كما افهمها مفتيها القرضاوي.

يومها : كثرت التكهنات حول االسبب الحقيقي وراء قطع الشيخ القرضاوي لسلسة دروسه العادية في برنامجه ( الشريعة والحياة ) الذي تبثه محطة الجزيرة ... للحديث عن قضايا جنسية مقرفة تتناول كل ما هو شاذ .. وتتحدث بالتفصيل الممل عن الاوضاع الجنسية بين الرجل والمرأة ... وما يجوز ولا يجوز ... ثم الصاق كل هذا الوسخ باسم الاسلام والمسلمين ... حتى ان مجلة مثل ( الوطن العربي) خرجت يموضوع غلاف يقول ( هل تجوز فتاوى القرضاوي التلفزيونية) لان الفتاوى كانت خادشة لحياء الاسر ... وتدعو الى الشذوذ الجنسي بكل اشكاله واوضاعه وتضفي عليه شرعية اسلامية حتى ان القرضاوي رد يومها على سؤال لمشاهدة اشتكت من ان زوجها يلحس لها ... فبارك القرضاوي ما يفعله الزوج من لحس لفرج الزوجة من باب انها حلاله وزلاله .. وان عليها ان تسعده ... لان المرأة التي تسعد زوجها تدخل الجنة ... ويكرر القرضاوي حديثا نبويا يقول ( لو كنت آمرا أحدا أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها).  ثم يتبعه بالرواية التالية :جاءت امرأة إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقالت: يا رسول الله، أنا فلانة بنت فلان، قال: (قد عرفتك، فما حاجتك؟).قالت: حاجتي إلى ابن عمي فلان العابد ، قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (قد عرفته)،قالت: يخطبني، فأخبرني ما حق الزوج على الزوجة، فإن كان شيئا أطيقه تزوجته، وإن لم أطق لا أتزوج . قال: (من حق الزوج على الزوجة، أن لو سألت منخراه دما، وقيحا، وصديدا، فلحسته بلسانها ما أدت حقه، لو كان ينبغي لبشر أن يسجد لبشر لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها، إذا دخل عليها لما فضله الله عليها) قالت: والذي بعثك بالحق لا أتزوج ما بقيت في الدنيا) انتهى.

يومها قيل ان القرضاوي تلقى امرا من الديوان الاميري بالحديث في هذه المسائل الجنسية المقرفة والشاذة على المجتمعات العربية المحافظة ... وربطت الاقاويل بين خلافات جنسية وقعت بين حاكم قطر وبين موزته ( اخر زوجاته )  سببها التباين الهائل في الاحجام بين الاثنين ورغبة شيخ قطر وحاكمها بممارسة الجنس على الطريقة الفرنسية اي ان تكون الزوجة في الاعلى وهو ما لم توافق عليه زوجته النحيلة ... فكان لا بد ان يتدخل مفتي قطر وشيخ الاسلام يوسف القرضاوي حتى يقول : ليس على المرأة ان تفعل ما يطلبه منها زوجها في الفراش فحسب .. وانما عليها ان تسجد له ... وان تلحس خراه ايضا ... وحتى لا يكون التدخل شخصيا اختار القرضاوي ان يتوجه الى الامةالاسلامية كلها ببرنامجه الجنسي الفاضح من باب ( الكلام الك واسمعي يا جاره ) فسمعت الجارة نصائحه.

هذا ما شاع يومها عن اسباب عرض هكذا برنامج في محطة الجزيرة وهذا ما ورد يومها الى عرب تايمز من الدوحة حتى من جهات مقربة من الديوان الاميري .. وهذه ممارسات عادية ومتعارف عليها في قطر ... وتردد مثلا ان الشيخ يمكن ان يغير من برامج المحطة التلفزيونية بمكالمة هاتفية واحدة ... فقد يكون سهرانا مع شلته في وقت تعرض فيه المحطة برنامجا وثائقيا فيقوم بالاتصال بالمحطة لتقطع البرنامج وتعرض فيلما او اغنية ... شيء طبيعي جدا في مشيخة قطر ... فالناس والبلاد والعباد فيها ملك للشيخ واولاده ... ولا فواصل ما بين  المال الخاص والعام في المشيخة ... ولا وجود لمجالس وبرلمانات منتخبة ... المشيخة تدار من قبل  حاكمها وكأنها مزرعة ابقار لا اكثر ولا اقل .... لكن وقائع الدعوى القضائية المقامة الان على  القرضاوي في المحكمة الشرعية في الدوحة من قبل اخر زوجاته تكشف سببا قد يكون هو الاصل في اختيار القرضاوي انذاك لبث برنامج جنسي على الهواء مباشرة يحث على كل هذه الممارسات الجنسية الشاذة.

القرضاوي ملاحق الان في الدوحة واما محاكمها من قبل زوجته اسماء التي تصغر احفاده عمرا بتهم لو وجهت للقرضاوي امام محكمة امريكية لسجن ( مؤبد ) لانها تهم تتعلق باغتصاب زوجته في اخر ليلة قضاها معها  وهو يبيت النية لتطليقها من اجل حرمانها من حقوقها المالية وهذا هو مضمون الدعوى المقامة عليه ... القرضاوي بيت النية فزار زوجته اسماء وقضى وطره ليلا وظل معها يستمتع بها حتى الصباح ثم طلقها وهو ما اثبت لها سؤ نيته وما اشارت اليه صراحة في دعواها ... واستخدم القرضاوي نفوذه في قطر فهددها بسحب جنسيتها وطردها ان هي لاحقته امام القضاء.

كانت اسماء صبية حسناء تعمل في احدى المدارس في الجزائر وكان والدها من كبار المسئولين ... شاهدها القرضاوي في احدى زياراته فهام بها عشقا وبدا يراسلها سرا ويبثها غرامياته واشعاره ... ولو قيل لنا هذا من قبل جهات اخرى لما صدقناه ولكن هذا الاعتراف ورد في مذكرات القرضاوي المطبوعة  والصادرة عن دار الشروق ... وقد حذف منها كل هذه الصفحات في الطبعة الثانية من المذكرات ... القرضاوي لم يراعي صغر سن اسماء وعادات العرب في الجزائر وحتى الاخلاق الاسلامية التي تمنع ملاحقة القاصرات على هذا النحو ... وظل القرضاوي يلاحق اسماء حتى اقنعها بالزواج منه رغم رفض والدها كما قالت اسماء لاحقا  ... وكتب القرضاوي كتابه على اسماء وتم تحديد يوم الدخلة اي موعد الزفاف ... فظهرت حلقات القرضاوي الجنسية على شاشة الجزيرة.

هذا هو التفسير الاقرب لما حدث ...  فالحلقات الجنسية كانت موجهة اساسا  لعروسه الصغيرة حتى لا  تصاب بالمفاجأة من افعاله وممارساته في ليلة الدخلة ... فتحدث عن الاوضاع الجنسية الشاذة واعتبرها جزءا من حق الرجل على زوجته واجاز المص واللحس وجميع الاوضاع الجنسية الشاذة ... ومن المؤكد ان اسماء شاهدت الحلقات مثل غيرها قبل الزفاف .. ومن باب الكلام الك واسمعي يا جارة ... ومن ثم لن تعجب من مطالب الشيخ في ليلة الدخلة ... فاللحس والمص والشذوذ  ممارسات شرعية وفقا لفتاويه التي طسنا بها على مدى ثلاث حلقات والزوجة التي ترفض مطالب زوجها الشاذة في الفراش لا تغضبه فقط وانما تغضب الله ورسوله ... كما قال القرضاوي.


على اي حال...
كل شيء اصبح ممكنا في الدوحة ... فمشيخة تشتري لاعبين اوكرانيين وتطلق عليهم اسماء قطرية  (جيمس يصبح مطر ال ثاني وروبرت يصبح بطي بن عبد الله وهكذا) ... وتشتري محطة تلفزيونية لا يعمل فيها اي قطري (الجزيرة) وتشتري هارودز  وتفصل الفتاوى الدينية عبر شيخ مرتزق مثل القرضاوي ثم تفتح مصنعا  لتخليق شهود عيان من اجل رش البهارات على اخبارها المفبركة عن سوريا ... لن يكون غريبا عليها ان تفتح فرعا للمصنع الصيني المذكور اعلاه لتصنيع النسوان (السيليكون) تماما كما فعلت مع الفارس (الجوكي) السيلكون ... ومن يدري ... فقط يظهر القرضاوي على شاشة الجزيرة في برنامجه الشريعة والحياة ليفصل لنا فتوى تجيز نيك النسوان (المطاط) من باب ان السلف الصالح فعلها من قبل.

ولله في خلقه شئون

·       عرب تايمز - خاص

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

والله يبدو ان مهمتك انت واضحة.. الدعاية التفصيلية للدمعة المزعومة.. والتشهير بدولة قطر والقرضاوي لا غير.. وصلت رسالتك.

ziauygur يقول...

يا ايها الذين امنو اذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين - صدق الله العظيم

غير معرف يقول...

la boutique a été fermé et le propriétaire est en prison

غير معرف يقول...

قلت كلاما و لم تاتي ولو بدليل واحد فكلامك مرسل مجرد اتهامات و حقد واضح على دولة قطر