الأربعاء، 14 مارس 2012

أغرب حدث في بلاد "الحكرة" عجوز تضرم النار في نفسها


شباب المهجر (مراكش تايمز) -- يوم  الاثنين الماضي،  تمت مداهمة دوار أولاد الدليم بالرباط من طرف قوات القمع المخزنية من أجل إفراغ الدوار من ساكنته  الذين لم يتوصلوا بأية استفادة أو تعويض رغم الوعود التي قدمت لهم في هذا الصدد دون جدوى، حيث أن اللجنة أقدمت الجنة المشرفة على السكن الاجتماعي على هدم سكن بعض "الكيشيات". وحسب تصريح السيدة أسماء هريش 'كاتب عام جمعية ملتقى الاوداية للمراة والطفل'،  فإن وضعية ذوي الحقوق القاطنين بالدوار تعد كارثية ، وأن السلطات  تمارس على السكان مختلف أنواع الإرهاب النفسي من أجل ابعادهم عن المنطقة لصالح لوبيات عقارية، مما أدى إلى إحراق سيدة نفسها محكوم عليها بالإفراغ دون تعويض، كما أن الجمعية نددت بهذا التدخل العدواني وناشدت جميع الجمعيات الحقوقية والمجتمع المدني بالوقوف مع هذه الفئة المستضعفة من أجل إنصاف ذوي الحقوق دون تمييز وطالبت بالتدخل العاجل لحكومة  بن كيران لإيقاف بطش اللوبي العقاري المستفيد من افراغ السكان من المنطقة.

ليست هناك تعليقات: