الأحد، 11 مارس، 2012

حكام ومشايخ الخليج يخشون صيفاً ساخناً يطيح بعروشهم..؟


شباب المهجر (جهينة نيوز) -- استضافت مشيخة قطر مؤخراً لقاء أمنياً خطيراً يكشف الدور القذر لدول الخليج وعلاقاتها المتميزة والعضوية مع إسرائيل، اللقاء المذكور عقد في قاعدة عسكرية أمريكية بحضور وفدين إسرائيلي وأمريكي. مصادر "المنـار" المقدسية أكدت استناداً إلى مصادر خاصة واسعة الاطلاع أن هذا الاجتماع الأمني الذي يعقد كل شهرين لمناقشة تقارير استخبارية تتقدم بها الأجهزة الأمنية للدول المشاركة، تتناول بشكل خاص الأوضاع والمتغيرات في الشرق الأوسط، وفي اللقاء الأخير تناول المجتمعون الوضع في سورية والموضوع الإيراني والأوضاع في ساحتي مصر والأردن.../...


وذكرت المصادر أن النقاش "انزلق" لمناقشة توقعات سوداء عرضتها الدول الخليجية المشاركة، ومن بينها السعودية والإمارات وقطر رسمت صورة قاتمة لمستقبل الاستقرار في الساحات الخليجية بفعل عدم نجاح المؤامرة ضد الشعب السوري، وأشارت المصادر إلى أن ما يميّز هذا اللقاء هو المشاركة الإسرائيلية رفيعة المستوى في هذا المنتدى الأمني الذي انضمت إليه تركيا نهاية العام الماضي.

وأضافت المصادر: إن السيناريوهات السوداء التي عرضها رؤساء الأجهزة الأمنية والاستخبارية في تلك الدول الخليجية التي شاركت في اللقاء الأمني ستدفع الولايات المتحدة إلى وضع سيناريوهات وخطط محتملة لمواجهة إمكانية اندلاع اضطرابات واحتجاجات واسعة ضد الأنظمة الخليجية القائمة، لدول نفطية مما قد يؤثر سلباً على الاقتصاد في العالم وفي الولايات المتحدة بشكل خاص، وهذا يعني ـ تضيف المصادر ـ أن ايران ليس الوحيدة التي تقلق أمريكا والعالم.

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

ربما سيسلط الله عليهم حليفتهم أمريكا لتشنقهم كما سلطها الله على طاغية العراق صدام حسين بعدما كان عبدا مطيعا لها فشاءت الأقدار الالهية أن يتحول الحليف إلى عدو ليقضي الله أمرا كان مفعولا. حلف الباطل لا يدوم والله يسلط سخطه على الظالمين وفي بعض الأحيان يهلك الظالمين بالظالمين. أمريكا تتبع المصلحة وقدر الله سيجعل مصلحتها إن شاء الله معلقة بحبال مشانق هؤلاء الطغاة والمفسدين. ونسأل الله أن يخلص الشعوب من طغاتها وظالميها بأية طريقة يختارها هو صاحب الملك العظيم.