الاثنين، 26 مارس 2012

الرباط تمد جسراً إعلامياً للتقارب مع جارتها الجزائر


وزير الإعلام المغربي يوقع في الجزائر اتفاقية للتعاون بين وكالتي الأنباء الرسميتين في البلدين تشكل ترجمة عملية لرغبتهما في طي الماضي.
 
شباب المهجر (ميدل ايست) الجزائر -- اعرب وزير الاتصال المغربي والناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي الاحد في العاصمة الجزائرية عن "الرغبة السياسية" لدى بلاده والجزائر من اجل تعزيز تقاربهما. وقال لوكالة الانباء الجزائرية بعد محادثات مع نظيره الجزائري ناصر مهل "من بين الاجراءات العملية لتجسيد إرادة التقارب بين البلدين التفكير في منتدى جزائري ـ مغربي للصحفيين يعقد بالتناوب بين البلدين والاتفاق على مشروع اتفاقية التعاون و تحديثها لتشمل أيضاً المستجدات الصحفية والتكنولوجية بين كل من وكالة الأنباء الجزائرية ووكالة المغرب العربي للانباء"..../...

واضاف "نحن نحتاج الى ان نفكر جميعاً في كيفية ترجمة ارادة التقارب في سياسات عملية تخدم الأجيال المقبلة".

واوضح ان اللقاء الذي جمعه مع نظيره الجزائري جاء بهدف "الاتفاق على كيفية تجسيد خطط التقارب بين المغرب و الجزائر في قطاع الاعلام و الاتصال على المستوى التلفزي والاذاعي ووكالات الأنباء".

وأكد ان هذا اللقاء "تضمن حواراً شفافاً يعكس إرادة مشتركة لترجمة توجهات كل من ملك المغرب محمد السادس ورئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في الدفع قدماً بالتقارب بين البلدين".

وسوف يوقع الخلفي اتفاق تعاون بين وكالة الانباء الجزائرية ووكالة المغرب العربي للانباء.

ليست هناك تعليقات: