الاثنين، 26 مارس 2012

المصريون احبطوا مؤامرة الاميرة الجوهرة ...


وصوتوا بالملايين لـ "كارمن سليمان"


شباب المهجر (عرب تايمز / خاص) -- الاستقبال الرسمي للمتسابقة المغربية في اراب ايدول في مطار الدار البيضاء واعلان شركات الاتصال المغربية عن فتح الخطوط الهاتفية مجانا للتصويت  لدنيا بطمة مع الاشارة الى ان الملك المغربي كان اول المصوتين لها مع تسرب اخبار من كواليس محطة ام بي سي المملوكة للاميرة الجوهرة واخوانها - ارملة الملك فهد - بالتامر على المتسابقة المصرية لتفويز المغربية ... كل ذلك  خلق بين المصريين اجواء مشابهة لتلك التي سادت بعد مباراة كرة القدم الشهيرة مع المنتخب الجزائري مما دفع ملايين المصريين الى التصويت لكارمن سليمان وكان الفارق في الاصوات بين المتسابقتين كبيرا جدا ولا يمكن لادارة المحطة تجاهله او التلاعب به ... فرضخت الاميرة ومحطتها الى الامر الواقع ... وتم الاعلان عن فوز كارمن باللقب وكان للخبر الذي نشرته عرب تايمز عن المؤامرة واعادة نشر الخبر في يوم التصويت واعلان النتيجة دورا في حث الملايين من المصريين على التصويت لابنتهم المتألقة كارمن اصغر المشاركات في البرنامج و ( احلاهن ) صوتا وصورة.../...


وكانت كارمن سليمان ابنة ال 17 عاما قد توجت بلقب برنامج المسابقات الغنائية أراب أيدول - وهو نسخة عن برنامج انجليزي شهير  بعد ان نالت اعلى الاصوات  في رحلة تسابق بدأتها كارمن بعرض تعريفي مع عمها عازف العود وكانت المنافسة قد احتدمت في الليلة الختامية والأسبوع الماضي كله بين المتسابقة المصرية التي فازت باللقب والمتسابقة المغربية دنيا بطمة اللتان تأهلتا من بين آلاف المشتركين الذين تقدموا للبرنامج الذي ينتمي إلى نوعية برامج اكتشاف النجوم الفنية.

وكانت كارمن - مثل زميلتها البطمة - قد زارت مصر في الاسبوع الاخير ولوحظ تواضع استقبالها في مطار القاهرة حيث لم يشارك فيه الا بضعة اشخاص من افراد عائلتها خلافا لمظاهر الاستقبال الرسمي والجماهيري للمتسابقة المغربية في مطار الدار البيضاء مما تسبب في اشعال فتيل الثورة بين المصريين الذين ادركوا ان هناك ضغوطات خارج اطار المنافسة لتفويز المتسابقة المغربي .. فكان ما كان.

واحتفلت كارمن سليمان بفوزها باللقب في وجود أبويها كما نالت الكثير من الثناء من الفنانين المشاركين في الحلقة وحملت الفنانتان الإماراتية أحلام والتونسية لطيفة العلم المصري فوق المسرح تعبيرا عن فرحتهما بفوز المتسابقة المصرية.


ليست هناك تعليقات: