الجمعة، 2 مارس 2012

كل من تعرضوا قبله للرشق غادروا السلطة ..


محتجون يرشقون ساركوزي بالبيض ويضطرونه للاحتماء بحانة

أدان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي "السلوك العدواني" من جانب مئات المتظاهرين الذين هتفوا ضده خلال زيارة إلى مدينة بايون، ومنعوه من مواصلة طريقه فاضطروه إلى دخول حانة.../...


وتمثل الحادثة نذير شؤم لساركوزي المقبل على انتخابات رئاسية حيث أن كل مسؤول كبير يقذف بالبيض أو نحوه يغادر السلطة.

ومن قبل تعرض الاشتراكي ليونيل جوسبان للرشق بالطوب في جامعة بير زيت الفلسطينية فانهزم في الانتخابات الرئاسية وغادر منذ الدور الاول.

وتم رشق جورج بوش الابن بحذاء في بغداد وغادر الحكم.

وتم رشق رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني بجسم صلب وغادر بدوره رئاسة الوزراء.

وهتف المتظاهرون " ساركوزي رئيس الأثرياء" و "ساركوزي باطل"،"اغرب عنا" وتزاحموا حول الرئيس أثناء تجوله في شوارع ضيقة بالمدينة المحصنة.

وهتف بعض المتظاهرين شعارات تطالب بمنح بالمزيد من الحكم الذاتي لإقليم الباسك وألقوا أوراق اقتراع مقلدة في وجهه.

واضطر الرئيس الذي يخوض حملة لإعادة انتخابه في نيسان-أبريل المقبل على دخول حانة بينما شرع بعض المتظاهرين في رشقه بالبيض.

وحاول ساركوزي أثناء حديثه مع الصحفيين في الحانة أن يلقي باللوم في الحادث على منافسه الاشتراكي فرانسوا هولاند متهما " نشطاء السيد هولاند الاشتراكي بمشاركة نشطاء الاستقلال في مظاهرات عنيفة لإرهاب الناس المهذبين الذين يريدون شيئا واحدا فقط " مخاطبا إياه " تعال وقابلني وتحدث معي".

وحمل بعض النشطاء أثناء المظاهرة لافتات تظهر عليها ملامح هولاند.

وجرى نشر شرطة مكافحة الشغب لإبعاد المحتجين من المنطقة. وعاد ساركوزي خلال ساعة ليكمل مشواره.

·       باريس - وكالات

ليست هناك تعليقات: