السبت، 7 أبريل 2012

الأوقاف السعودية تحذر الخطباء ...


من الحديث في السياسة


شباب المهجر (الشرق السعودية) -- أعلن مدير الأوقاف والمساجد في محافظة جدة السعودية فهيد البرقي، إن “وزارة الشؤون الإسلامية نبهت على الخطباء بعدم الحديث في القضايا السياسية نهائيا، خصوصا في ظل الأحداث التي تمر حولنا”.

وأضاف أن "حديثهم عن الظلم الذي يتعرض له الشعب السوري يتماشى مع سياسة الدولة ونصرة الشعب المظلوم، وهناك إذن لكل المساجد بالقنوت للشعب السوري كي يرفع الله عنه الغمة".

وأوضح البرقي لصحيفة "الشرق" السعودية أن "أي إمام يقنت من دون إذن سيحاسب"، مؤكدا أن "نسبة الالتزام كبيرة من قبل الأئمة والخطباء في التعاطي مع القضايا الاجتماعية والبعد عن كل المحظورات" خوفا من العقاب

ليست هناك تعليقات: