الجمعة، 20 أبريل 2012

الأسد لمشيخة قطر: يمكنني أن أحرق الدوحة وما حولها


الانذار الأخير


شباب المهجر (وكالات) -- أبلغ سياسي لبناني كبير حسب مصادر الأنباء غير الرسمية أن الرئيس السوري بشار الأسد أبرق سراً لأمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني عبر وسطاء يحذره فيها من مغبة تنفيذ قفزات في الهواء في الملف السوري، وأن كل دول العالم لن تستطيع أن تفرض عليه أي مسألة لا يريدها، محذراً إياه من أنه يمتلك مئات العناصر ينتظرون إشارته داخل العاصمة القطرية الدوحة، ويستطعيون حرق قطر وما حولها بعمليات إستخباراتية معقدة.../...

الأمر الذي دفع مسؤولين خليجيين إلى التوقف مطولاً أمام رسالة التهديد السورية، إذ تؤكد مصادر المعلومات أن رئيس الوزراء - وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني طار سراً إلى العاصمة السعودية الرياض لِيُطْلِعَ القيادة السياسية السعودية على فحوى تهديد الأسد.

******
(دام برس)


ليست هناك تعليقات: