الاثنين، 21 مايو، 2012

السمعة السيئة تلاحق ملوك الخليج في بريطانيا


شباب المهجر (صحف دولية) -- نشرت صحيفة الجارديان أن ملكة بريطانيا وقعت تحت سيل من الانتقادات وجهتها جماعات ومنظمات على خلفية دعوتها لملك البحرين، ضمن قائمة الضيوف، فى الاحتفال باليوبيل الماسى للملكة. وقد التقطت صورة جماعية لضيوف الملكة إليزابيث داخل قلعة ويندسور، تجمع ملوك وملكات وامبراطور والدوق الأكبر وأمير، وأدانت بعض المنظمات الحدث.../...

  وداخل قاعة سانت جورج، كان يجلس الملك حمد آل خليفة حاكم البحرين، وعلى مقربة منه جلس ملك سوازيلاند المثير للجدل مسواتى الثالث، الذى تزوج 13 مرة، ويحصد ثروة تقدر بـ60 مليون إسترلينى، ومن بين ضيوف القائمة أمراء من السعودية والكويت.


وقال جراهام سميث، رئيس جماعة ريببلك، وهى إحدى جماعات الضغط بالمملكة المتحدة: "الأمر يمثل سوء تقدير كارثى". مضيفاً: "بفضل سوء تقدير الملكة، فإن عيد اليوبيل سيكون إلى الأبد مرتبطًا ببعض من أكثر الأنظمة التي لا نحبها فى العالم".

ليست هناك تعليقات: