السبت، 30 يونيو 2012

بريطانيا ترفض دعوات للوقوف دقيقة صمت خلال أولمبياد لندن..


في ذكرى رياضيين إسرائيليين


شباب المهجر (وكالات) -- رفضت بريطانيا إدراج الوقوف دقيقة صمت ضمن فعاليات افتتاح أولمبياد لندن الشهر المقبل، لتذكّر الرياضيين الإسرائيليين الأحد عشر الذين قتلهم مسلّحون فلسطينيون في أولمبياد ميونيخ عام 1972. وقالت صحيفة 'جويش كرونيكل' الصادرة من لندن الجمعة، إن وزير الثقافة والإعلام والرياضة البريطاني جيريمي هانت، رفض دعم دعوات من مجلس الشيوخ الأمريكي وحكومات كندا واسترليا وألمانيا لتنظيم وقوقف دقيقة صمت خلال افتتاح أولمبياد لندن.../...

وأضافت أن آنكي سبتزر أرملة أحد الرياضيين الإسرئيليين الذين قُتلوا في أولمبياد ميونيخ، إعتبرت أن رفض أولمبياد لندن تنظيم وقوف دقيقة صمت في الذكرى الأربعين لمقتل الرياضيين الإسرئيليين يمثل 'تمييزاً يستند إلى دينها وقوميتها'.

ونسبت الصحيفة إلى متحدث باسم وزارة الثقافة والإعلام والرياضة البريطانية قوله 'إن 'قرار الوقوف دقيقة صمت خلال أولمبياد لندن بيد اللجنة الأولمبية الدولية، وسيقوم الوزير هانت بتمثيل الحكومة البريطانية في مناسبة تشارك في تنظيمها السفارة الإسرائيلية في لندن واللجنة الأولمبية الوطنية الإسرائيلية والجالية اليهودية في بريطانيا'.

وأشارت الصحيفة إلى أن آنكي، زوجة المبارز الإسرئيلي أندري سبترز الذي قُتل في أولمبياد ميونيخ، أكدت أنها تحجم حتى الآن عن اتهام اللجنة الأولمبية الدولية بالتمييز.

يذكر أن مجموعة فلسطينية مسلّحة تابعة لـ'منظمة أيلول الأسود' إحتجزت رهائن إسرائيليين أثناء دورة الألعاب الأولمبية في ميونيخ في أيلول (سبتمبر) العام 1972، للمطالبة بالإفراج عن 236 معتقلاً في السجون الإسرائيلية معظمهم من العرب، بالإضافة إلى كوزو أوكاموتو من الجيش الأحمر الياباني.

وانتهت العملية بمقتل 11 رياضياً إسرائيلياً و5 من منفذي العملية وشرطي وطيّار مروحية ألمانيين.

******
لندن ـ  (يو بي آي)

ليست هناك تعليقات: