الأربعاء، 18 يوليو 2012

مثول المتهم بتدبير الاعتداء على المدمرة الامريكية كول ...


أمام المحكمة في غوانتانامو

شباب المهجر (وكالات) -- مثل مدبر الاعتداء على السفينة الامريكية يو.اس.اس كول الثلاثاء أمام محكمة عسكرية في غوانتانامو في جلسة تمهيدية يتوقع أن تستمر ثلاثة أيام. ومثل السعودي عبد الرحيم الناشري، الذي يواجه عقوبة الاعدام، مرتديا قميصا ابيض طويلا وفوقه سترة رمادية. وهو يحاكم بتهمة تدبير الاعتداء على المدمرة الامريكية كول الذي اوقع 17 قتيلا عام 2000 والاعتداء على ناقلة النفط الفرنسية ام.في ليمبورغ الذي اوقع قتيلا واحدا عام 2002.../...

وبدأت الجلسة بدراسة طلب من الدفاع بتنحي القاضي العسكري الذي يراس ايضا التحقيق مع المتهمين في اعتداءات 11 ايلول/ سيبتمبر.

وبعد ساعة ونصف من النقاش، ورفع الجلسة لربع ساعة، رفض القاضي جيمس بول اتهام الدفاع له بالانحياز ورفض بالتالي التنحي. وقال القاضي انه يعمل في خدمة الجيش وليس في خدمة المحكم العسكرية وانه يرفض التشكيك في حياده بعد 32 سنة من الخدمة العسكرية منها 12 سنة كقاض.

ويرى محامو الناشري ان هناك تضارب مصالح قانونيا وماليا يمنع القاضي من اتخاذ قرار لا ترضى عنه المؤسسة العسكرية التي يمكن ان تلجا الى وقفه.

والقاضي بول هو الوحيد الذي يعمل حاليا في غوانتانامو وقد نصب نفسه قاضيا في محاكمة الناشري ومحاكمة المتهمين الخمسة في اعتداءات 11 ايلول/ سبتمبر.

وخلال هذه الجلسة المقرر ان تستمر حتى مساء الخميس سيبحث القاضي ايضا طلبا من 14 وسيلة اعلامية ترفض بحث ظروف اعتقال واحتجاز الناشري في جلسة مغلقة كما هو مقرر. كما تقدم الدفاع ايضا بطلبين بشان المعاملة السيئة التي تلقاها الناشري خلال احتجازه في سجن سري تابع لوكالة الاستخبارات المركزية (السي.اي.ايه).

ومن المقرر أن تبدأ محاكمة الناشري في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل لتكون عندها الاولى التي تجرى في غوانتانامو منذ اصلاح المحاكم العسكرية الاستثنائية الذي اجرته ادارة اوباما عام 2009.

******
قاعدة غوانتانامو الامريكية - (ا ف ب)

ليست هناك تعليقات: