الثلاثاء، 17 يوليو 2012

لبنان : إعتصام الأسير بات مستعمرة ...


والجيش لن يسمح بامتداده
الى الطريق البحري

شباب المهجر (وكالات) -- كشفت صحيفة "الحياة" نقلاً عن مصادر رسمية "أن قيادة الجيش اتخذت قراراً حاسماً بمنع قيام أنصار أحمد الأسير الذين ينفذون اعتصاماً على الأوتوستراد الداخلي لمدينة صيدا، بمد الاعتصام الى الأوتوستراد البحري الذي يربط صيدا بالجنوب، بأي وسيلة من الوسائل".../...

وأوضحت المصادر للصحيفة عينها، أن أي محاولة لقطع الأوتوستراد البحري سيتم منعها لأنها تعني قطع طريق الجيش اللبناني وقوات الأمم المتحدة في الجنوب "اليونيفيل، مؤكدة أن هذا الامر لن يُسمح به في أي ظرف من الظروف لأنه يمس التزامات لبنان بالقرار الدولي الرقم 1701، فضلاً عن أنه يقطع طريق التنقل على المواطنين بين بيروت وصيدا من جهة، وبين مناطق الجنوب من جهة ثانية".

وفي سياق متصل أشار موقع الانتقاد أن الشيخ الاسير حوّل المكان الذي يحتله منذ عشرين يوماً مع عدد من أنصاره عند المدخل الشمالي لمدينة صيدا الى ما يشبه المستعمرة بعدما أحاط مكان الاعتصام بالأسلاك الشائكة وأبراج المراقبة ونقاط الحراسة على مدار الساعة في وقت أعلنت مصادر أمنية مطلعة عن "استقدام الأسير لمزيد من الشباب والاطفال السوريين النازحين واللاجئين الفلسطينيين الى مكان الاعتصام، كما تحدثت عن ادخال المزيد من الأسلحة الفردية ولا سيما المسدسات والرشاشات الى الخيم".

ليست هناك تعليقات: