الثلاثاء، 7 غشت، 2012

وزير الدفاع الأفغاني يقدم استقالته


شباب المهجر (وكالات) -- قدم وزير الدفاع الأفغاني عبد الرحيم وردك استقالته اليوم الثلاثاء بعد اقتراع برلماني بحجب الثقة عنه بسبب أسلوب تعامله مع القضايا الأمنية. وقال وردك للصحفيين:احترمت قرار البرلمان بتعييني وزيرا للدفاع مرتين والآن أحترم قرار البرلمان بإقالتي وأتقدم باستقالتي من منصبي".../...

وكان البرلمان قد أقر السبت الماضي إقالة وردك ووزير الداخلية بسم لله محمدي بعد اغتيال عدد من المسوين الكبار في الآونة الأخيرة إضافة إلى وقوع هجمات عبر الحدود مع باكستان.

وتترك استقالة وردك منصب وزير الدفاع شاغرا في ذروة أشهر القتال في فصل الصيف وفي وقت تخفض فيه الولايات المتحدة وفرنسا قواتهما لتسليم المهام الأمنية للقوات الأفغانية.

ولم يتضح على الفور متى سيتمكن الرئيس حامد كرزاي من تعيين بديل لوردك الذي أشاد به دبلوماسيون غربيون لدوره في تحويل الجيش الوطني الأفغاني إلى قوة تزداد كفاءتها في مواجهة المسلحين.

وفجر مهاجمون يوم الثلاثاء قنبلة عن بعد كانت مخبأة تحت حافلة صغيرة على مشارف كابول مما أسفر عن مقتل تسعة مدنيين كما انفجرت قنبلة في شاحنة خارج قاعدة لحلف شمال الأطلسي جنوبي المدينة مما أدى إلى إصابة 11 شخصا بينهم عدد من الجنود الأجانب.

ليست هناك تعليقات: