السبت، 22 سبتمبر 2012

اتهامات لإيران باقتحام حواسيب مصارف أميركية

وهاكرز يقولون

أنه رد على الفيلم المسيىء للإسلام


شباب المهجر (وكالات) -- قالت شبكة "أن بي سي" الأميركية، استنادا إلى مصادر أمنية أميركية رسمية إن النظام الإيراني هو الذي يقف وراء الهجوم المحوسب على عدد من المصارف الأميركية هذا الأسبوع. ويذكر في هذا السياق أنه تم خلال الأسبوع اقتحام مواقع الإنترنت لـ"بنك أوف أميريكا" و"جي بي مورغن تشيس". وقال مصدر أمريكي رسمي سابق أن اقتحام المواقع كان ملموسا ومستمرا، وهدف إلى إيقاع أضرار وظيفية كبيرة.../...

وكان عدد كبير من زبائن "بنك أوف أميريكا" لم يتمكنوا الثلاثاء الماضي من دخول الموقع لكونه مغلقا. وحصل الأمر نفسه في الغداة مع بنك "جي بي مورغن تشيس"، حيث تمكن المقتحمون (هاكرز) من منع دخول الشبكة عن طريق الخادم.

وقالت شبكة "أن بي سي" إن مجموعة مقتحمين (هاكرز) من الشرق الأوسط أعلنت مسؤوليتها عن العملية. وقال بيان نشر على الشبكة باسم المجموعة إن العملية كانت ردا على فيلم "براءة الإسلام" الذي أثار موجة احتجاجات كبيرة في العالمين العربي والإسلامي.

ونقل عن مصدر ثان قوله إن هذا التبرير يأتي للتغطية على حقيقة أن النظام الإيراني هو الذي يقف وراء العملية.

ليست هناك تعليقات: