الاثنين، 24 سبتمبر، 2012

كيلو : المعارضة التي تقبل بالحوار مع النظام خائنة


شباب المهجر (وكالات) -- رفض المعارض السوري ميشال كيلو أي “دعوة روسية لعقد مؤتمر للمعارضة للحوار مع النظام السوري”، واصفاً المعارضة التي تقبل دعوة موسكو في مثل تلك الظروف بأنها "خائنة لشعبها" بالتوازي مع التئام أعمال “المؤتمر الوطني لإنقاذ سوريا” في دمشق بمشاركة مجموعة من القوى والتيارات السياسية أبرزها هيئة التنسيق الوطني.../...

واشار كيلو في تصريحات صحافية عقب لقائه ووفد من المعارضة السورية أمين عام الجامعة العربية نبيل العربي في القاهرة أخيراً الى ان “روسيا تدعو لمؤتمر للمعارضة على هواها لكي تفك العزلة الداخلية للنظام السوري بغية إعطاء انطباع بأن النظام لديه فرص لحل سياسي، ولكي تدعم هذا النظام وتعطيه السمعة بأنه ليس نظام قتل وتدمير وإجرام وأنه يريد أن يحاور ويريد أن يجد حلاً للأزمة السورية”.

وتساءل: “كيف يتم ذلك فيما أنكر بشار الأسد في لقائه مع المبعوث الأممي العربي الأخضر الإبراهيمي ، بأنه لا يوجد في سوريا أزمة سياسية”، مشددًا على أنه “لن يحاور أحدًا، وهو نفس كلام وزير خارجيته وليد المعلم الذي قال بأنه لن يحاور المعارضة إلا بعد تصفية الإرهاب؛ أي تصفية المعارضة قبل الحوار”، مضيفا ان “تصفية الإرهاب تعني تصفيته للشعب السوري”، مستطردا: “لقد قالوا منذ بدء الحوادث انه إذا كنتم تريدون أن تأخذوا النظام فسوف نسلمكم سوريا ركامًا”.

ليست هناك تعليقات: