الاثنين، 24 شتنبر، 2012

مقتل إرهابيين من القاعدة و إعتقال خمسة شمال شرق الجزائر


شباب المهجر (وكالات) -- تنظيم القاعدة الذي بدأ القتال في موريتانيا لأنها طردت السفارة الصهيونية , و يقاتل في الجزائر منذ سنوات لانها لم ترضخ للإرادة الأمريكية و رفضت تطبيع العلاقات مع الكيان العبري دائماً يستهدف أمن الشعب الجزائري , تاركاً القواعد الأمريكية في الخليج و المصالح الصهيونية في بلاد عربان واشنطن , و لكن الشعب الجزائري دائماً بالمرصاد.../...

حيث و بمساعدة من الأهالي تمكن قوات الجيش الجزائري من نصب كمين لعناصر من تنظيم القاعدة , و أسفر الكمين عن مقتل عنصرين من تنظيم القاعدة و القبض على خمسة آخرين و مصادرة بنادق كلاشنكوف و ذخائر حية بزنة 100 كيلو غرام.

و من جهة ثانية يذكر أن الإرهابي الجزائري عباس مدني الذي قتل آلاف الجزائريين ما بين عام 1989 و عام 1999 يقيم في قطر بالقرب من السفارة الإسرائيلية بعد أن طرده الشعب الجزائري له و لما سماه جبهة الإنقاذ التي قتلت آلاف الجزائريين , و منذ طرد هذه العصابة بدأ تنظيم القاعدة بتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف أمن الشعب الجزائري.

ليست هناك تعليقات: