السبت، 22 سبتمبر 2012

الرباح يتوصل برسالة مجهولة واستنفار بالوزارة


شباب المهجر (صحف) -- أفادت صحيفة "المساء" أن وزير التجهيز والنقل، عزيز الرباح، حسب مصادر موثوقة، طالب مدير النقل والسلامة الطرقية، خلال اجتماع عقده مع عدد من مسؤولي الوزارة، بضرورة الرد في أسرع وقت على مضمون رسالة مجهولة توصل بها.  وكشفت المصادر ذاتها أن الرباح سلم الرسالة بشكل مباشر إلى مدير النقل والسلامة الطرقية وتعامل مع الموضوع بجدية بالغة، وهو ما يؤكد، حسب المصادر نفسها، خطورة  المعطيات والمعلومات التي تضمنتها الرسالة المذكورة، التي بقي محتواها مجهولا في انتظار استكمال الإجراءات التي سيقوم بها الوزير بناء على التقرير الذي ينتظر أن يسلم إليه بعد البحث والتحري في مضمونها.../...

وأضافت المصادر ذاتها، أن الرباح انتفض في وجه عدد من المسؤولين عن النقل، خاصة بعد الحادث المميت الذي شهدته الطريق الرابطة بين مراكش ووارزازات، والذي أودى بحياة أزيد من 40 شخصا، ووجه إليهم تحذيرات مباشرة من مغبة التهاون والإخلال بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم.

وفي اجتماع آخر، عقد في بداية الأسبوع، طالب الرباح المسؤولين بمديرية الطيران المدني بضرورة إعداد تصور عام لإحداث وكالة وطنية للطيران المدني ذات التدبير المستقل، لتجاوز المشاكل التي يعرفها قطاع الطيران، والتي نتج عنها انسحاب عدد من الشركات، بسبب سوء التدبير وقلة كفاءة الأطر الذين تخرج عدد منهم من معاهد المعسكر الشرقي، حسب ما عبرت عنه مصادر من داخل الوزارة.

وأكدت مصادر «المساء» أن الرباح أعطى تعليمات صارمة وشدد على التعجيل بوضع تصور عبارة عن مشروع قانون لإحداث الوكالة، يتضمن التنظيم الداخلي وطرق التسيير،  مصرا على توصله بالتصور في أجل لا يتعدى 15 يوما.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الهدف الأساسي من إحداث هذه الوكالة، هو تقنين ومراقبة قطاع النقل الجوي، ووضع حد للمشاكل التي يتخبط فيها، خاصة أنها ستتمتع باستقلالية تامة في اتخاذ القرارات.

ليست هناك تعليقات: