السبت، 20 أكتوبر 2012

لبنان: مليشيا "الجيش الحر" تهدد شارل أيوب والسفير السوري...

وتدخل بازار

 المتاجرة بدماء وسام الحسن


شباب المهجر (مواقع) -- أكد موقع "الحدث نيوز" اللبناني أنه وبسرعة البرق، تلقفت ميليشيا "الجيش الحر" عملية اغتيال العميد وسام الحسن لتتهم سورية بالتخطيط والتنفيذ لها، بل ذهبت أبعد من ذلك، حيث أعلن ما يسمّى "المجلس العسكري بدمشق" عن إطلاق اسم "الشهيد وسام الحسن" على إحدى كتائبه المتمركزة بدمشق، للثأر وتأكيد مدى التعاون والارتباط بين الحسن وميليشيا "الجيش الحر". على حدّ وصفها.../...

وقد جاء في البيان الخاص بإعلان "كتيبة وسام الحسن" في "الجيش الحر" على الفيسبوك: (كتيبة العميد الشهيد وسام الحسن تعلن، أن دماء الشهيد لن تذهب هدراً، وتوجه رسالة إلى رئيس تحرير جريدة الديار اللبنانية شارل أيوب.. أيامك أصبحت معدودة، وباب الانتقام قد شرع، وأنت المجرم الأول قبل النظام في سورية، وحسابك ما ترى.. لا ما تسمع.. وإلى السفير السوري في لبنان، السفارة السورية هدف مشروع وسوف تتم إزالتها.. ندعو الشعب اللبناني إلى النزول إلى الشوارع واستهداف كافة مؤسسات النظام في سورية وحلفائه)!!.

ليست هناك تعليقات: