السبت، 20 أكتوبر 2012

زيـارة مشبوهة لحاكم مشيخة قطر الى قطاع غزة ...

تحت غطاء التعمير


شباب المهجر (وكالات) -- وصفت دوائر عديدة في المنطقة زيارة حاكم مشيخة قطر الى قطاع غزة، بأنها محاولة لتكريس الانقسام، والدفع باتجاه اعلان قطاع غزة دولة فلسطينية، وأضافت هذه الدوائر أن هذه الزيارة تأتي بترتيب أمريكي اسرائيلي تحت غطاء اعادة التعمير، وفي اطار البرنامج الصهيوني الامريكي الذي يستهدف المنطقة العربية.../...

كما أن الزيارة تشكل غطاء لجاسوسية هذا الحاكم، ودوره الدموي في المنطقة، والذي يستهدف ضرب الامة وشعوبها، باسناد امريكي اسرائيلي، حيث نصبته واشنطن وتل أبيب أميرا للارهاب والجاسوسية في المنطقة.

وفي السياق نفسه، وصف رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الاسلامي الايراني وحيد أحمدي زيارة حاكم مشيخة قطر الى غزة، بأنها محاولة يائسة لاستعادة صدقيته المشبوهة لدى شعوب المنطقة.

واشار المسؤول الايراني الى "أن قطر تلعب دور المنفذ لطلبات وبرامج أمريكا واسرائيل من أجل اسقاط القيادة السورية وتدمير شعبها، الا أنها خابت في تنفيذ هذه المهمة"، وأوضح المسؤول الايراني "أن قطر والسعودية وتركيا يساعدن في تهريب السلاح الى الارهابيين في سوريا، وقد فشلت في تنفيذ أغراضها، لذلك، قررت بالتدريج وقف التدخل في سوريا".

ليست هناك تعليقات: