الاثنين، 5 نوفمبر 2012

ملك الفقراء يحول مساعدات أوروبية للضعفاء إلى مشاريع للأثرياء

مقال خطير بالسانداي تيليغراف الإنجليزية

يفضح الوجه البشع للملكية المفترسة


شباب المهجر (خاص) من ياسين شرف -- كشف مقال خطير في "السانداي تيليغراف" البريطانية أن أموالا طائلة تقدر بملايين الأورو خصصت كمساعدات من الاتحاد الأوروبي للمغرب استثمرت في إطار مشروع سياحي للأثرياء بمراكش، الأمر الذي أثار حنق وسخط دافعي الضرائب الأوروبيين والبريطانيين بشكل خاص. المشروع إسمه "نوريا لوازيس" و يضم ألف شقة وفيلا راقية... كاتب التحقيق يستنكر أن أموال دافعي الضرائب الإنجليز تذهب في هذه المشاريع و كانت مرصودة أصلا لمساعدة الفقراء.../...

والطامة العظمى أن الأشغال بهذا المنتجع السياحي تقوم بها مقاولة فرنسية متواطئة، ولهذا السبب ترفض كاترين أشتون تعميف العلاقات الأوروبية مع الرباط باعتبارها عاصمة لمملكة فاسدة لا تخدم شعبها وفقدت مصداقيتها أمام المنتظمات الدولية ومنها الاتحاد الأوروبي.

المقال به تفاصيل كثيرة، وهو باللغة الانجليزية، ننشر الرابط لمن أراد الاطلاع على التفاصيل في انتظار ترجمته ونشره كاملا بالعربية.

رابط المقال:

ليست هناك تعليقات: