السبت، 24 نوفمبر، 2012

روبرت فيسك يعتبر "تهدئة غزة" ...

مقدمـــة لحـــرب قادمـــة


شباب المهجر -- في مقالة له بصحيفة "الإندبندنت" البريطانية، اعتبر الكاتب البريطاني "روبرت فيسك" أن التهدئة المعلنة بعد العدوان الذي شنته إسرائيل على غزة، هي مجرد مقدمة لحرب غزة القادمة. وأشار فيسك أن حملة رئيس الحكومة الاسرائيلية "بنيامين نتنياهو" للانتخابات العامة المقررة في يناير المقبل، بدأت في اللحظة التي أمر فيها باغتيال القائد العسكري لحركة حماس "أحمد الجعبري".../...

وأضاف: إن قصف غزة انتقل إلى مشروع انتخاب نتنياهو، على أساس أنه لو أراد الإسرائيليون الآن فهم يعرفون لمن سيصوتون.. أليس كذلك؟ فقد كان واضحا أنه بعدما بدأ إطلاق النار كان نتنياهو قلقاً.

ويوضح فيسك، أن نتنياهو على مدار سنوات كان يمضى قدما في بناء المستوطنات اليهودية بالضفة الغربية المسروقة دون اعتبار لشرعية دولية أو اتفاق سلام، ويرفض أي دولة فلسطينية مستقبلية، لأنه لو يتم إنشاء دولة فلسطينية، فلن تشهد إسرائيل سلاماً، وستستمر الصواريخ تمثل رعبا مقارنة بما هو قادم!!.

ليست هناك تعليقات: