السبت، 24 نوفمبر، 2012

تغريدات الاميرة بسمة بنت سعود و مارك العربي ..


شباب المهجر (تقرير) من جانيت نمور: (اذاعة هولاندا العالمية) -- دخلت "الاميرة بسمة" في سجالات كلامية على موقع تويتر مع من يطلق على نفسه "مارك العربي". ويعرف عن نفسه على حسابه على التويتر بانه "مارك يونج عملت لدى الاسرة المالكة السعودية كحارس امن شخصي ورافقت عددا من الامراء والاميرات داخل السعودية وخارجها وها انا اسرد لكم قصصي". فتح هذا الحساب في 5 نوفمبر واشار فيه الى ان هذا الحساب يترجم للعربية تغريدات مارك يونج الذي كان حارسا شخصيا لعدد كبير من أفراد اسرة آل سعود بينهم الملك الراحل فهد والأمير طلال وأبناؤهم وبناتهم.../...

رغم ان تغريداته لم تتجاوز 280 تغريدة (حتى ظهر أمس الجمعة) إلا ان عدد متابعيه تجاوز الاربعين الف متابع.


اميرة مقامرة

استهل تغريداته بالقول "ارى من خبرتي العملية في اروقة ال سعود بان الشعب السعودي يحتاج الى الكثير من الحماية تجاه تصرفات افراد الاسرة المالكة غير المنضبطة نهائيا".

وفي تغريدة اخرى قال "يضايقني كثيرا ان الاسرة المالكة تتظاهر بتطبيق الاسلام بينما الذي كنت اراه من مخازيهم شيء يندى له الجبين وقد يخجل السعوديون حتى من سماعه".

وبلغ الامر به الى القول "إذا سألني احد عن امراء واميرات العائلة المالكة السعودية، فاجابتي انهم كذابون غشاشون حرامية منافقون، ماذا يمكنني ان اضيف؟".

تناول بتغريداته "الاميرة ريما التي كانت تقود السيارة برخصة قيادة كويتية" واشار ايضا الى ما سماه "خوف الاميرة سارة بنت طلال من اسرتها آل سعود ...وهل تصدقون بان الاميرة سارة بنت طلال طلبت اللجوء من اسرتها هنا في بريطانيا؟ رافقتها ليلة من اجل حراستها هي واختيها نورة وريما بنتي طلال".

كما ركزت تغريداته على تبذير اموال الشعب السعودي على القمار "لقد كنت احمل لبعض الامراء حقائب مليئة بالاموال التي سيلعب بها الامير القمار في المساء. ورأيت ايضا عمليات الاغتصاب والفساد وانواع القذارات".


الاميرة بسمة

تغريدة اليوم تناولت الاميرة بسمة بنت سعود مما اثار غضبها وردت عليه بتغريدة، تبعها عدد من الردود وتعليقات عديدة من مارك العربي وعدد من المغردين.

كتب مارك العربي يقول "كم اكره النفاق واهله، خصوصا اولئك الذين يتصنعون العفاف ويتلبسون الحياء داخل السعودية، وتراهنّ سافرات متبرجات خارجها" ووضع صورة للامير وليد بن طلال وزوجته الاميرة اميرة الطويل من دون غطاء رأس واخرى مع غطاء الرأس.

ثم الحقها بتغريدة اخرى تقول "وهذه بنت سعود تزعم بانها تسعى لتطوير المرأة السعودية، فإذا بها تتصادم مع اهم مبادىء نساء بلادها وهو حجاب المرأة المسلمة". ووضع صورتين للاميرة بسمة واحدة محجبة وكتب فوقها "حجاب داخل السعودية وتبرج وسفور خارجها وكأن تعاليم الإسلام تطبق حسب الموقع الجغرافي فقط". واخرى تقف فيها الاميرة بسمة الى جانب رجل كبير السن يقف الى قربها وغطاء رأسها لا يغطي سوى القليل من شعرها من الخلف.


مارك العربي هو فارسي

الاميرة بسمة التي تعرف عن نفسها على موقع تويتر على الشكل التالي "الاميرة بسمة بنت سعود، سيدة اعمال وكاتبة حقوقية" ردت بعدد من التغريدات على ما تناولها وقالت "سويت تويت لمارك العربي الذي بدأ ليلة الجمعة يلغي في اعراض المسلمات".

"وارد على "مارك" ان اسمه لا يعطيه الحق" بان يكون سعودي اولا " والعربي" لا يعطيه الحق ان يكون متسترا" تحت جناح العرب" لانه ربما فارسي؟"..." وهذا هو مجتهد اخر يريد بث الفوضه والفضائح" في ليلة جمعه" ويقذف المحصنات" من وراء اسم مركسي"....." اما حجابي وكيف أضعه فأجبت عليه منذ زمن بعيد لأنني لا اختبأ وراء المناديل واحذفها وانا على الطريق".... "وكلامه عن المليك والحكومه فقد انفضح للجميع " بان كل معلومه يتم فبركتها" في معامل ايران" والجهات" المحليه" التي لها اجندات غير محليه"...

"المد الفارسي" لكي يجعلوا محمد (مارك) وعربي (فارس) وانا له ولكل مجتهد بالمرصاد" ولست وحدي بل كل غيور على كلمة وطني" ديني" وعرضي" ...


مخصصات الامراء والاميرات

فرد مارك العربي عليها فورا وقال "سارد عليك يا بسمة بنت سعود بعد ساعة او ساعتين. خزعبلاتكم لم تعد تنطلي على شعبكم، فضحكم الله بتويتر الذي كنت تحذرين منه!".

وبدأ تقاذف التغريدات بين الاثنين وكتب مارك العربي "نظرت بتمعن لتغريدات بسمة فوجدتها فارغة المحتوى قليلة الفائدة. ارغب بتجاهلها لكن سبق وقلت سأرد عليها، فهذه اجابات سريعات".

احد المغردين كتب للاميرة بسمة يقول "لا اعتقد انك تعين ما تكتبين، لذلك لا موضوع ولا طرح فيما تقدمين مع شديد الاحترام". ومغرد آخر توجه الى الاميرة بالقول "يجب ان لا نلقي اللوم على الفرس هذه اسطوانة سئمنا سماعها المشكلة داخلية 100% لوم الفرس تهرب من الواقع وعيش وهم وبعدا عن الحق".

كما بادر احد المغردين الاميرة بسمة بالسؤال "كم هي مخصاصتك المالية كل شهر طال عمرك؟ فاجابت بالقول "تكفيني انا وعيالي الحمد لله احترامي"..

فغرد مارك العربي يقول "ها هي المعونة التافهة المسماة "بحافز" التي تعطيها حكومتكم للعاطلين بعد ان تريق عليها كرامتهم ستنقطع، فهل ستقطع مخصصات وهبات المئات امثالك"...

بعدها اقفلت الاميرة المجال امام سيل التغريدات "اعذروني لليله وقت صلاة ودعاء وعائله".

في خضم معممة الرد والرد المقابل وتناقل المغردون لهذه التغريدات، علق احدهم ساخرا "المضحك ان الامير وليد بن طلال لديه حصة من اسهم التويتر..".

------------------------------------
سوشيال ميديا : إذاعة هولاندا العالمية

ليست هناك تعليقات: