السبت، 24 نوفمبر، 2012

أحمدي نجاد يهاتف هنية ...

ويجدد وقوف طهران

إلى جانب الفلسطينيين


شباب المهجر -- أكد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، خلال اتصال مع رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية، وقوف طهران إلى جانب الشعب الفلسطيني وتعزيز صموده. وقال مكتب هنية السبت، إن الأخير تلقى اتصالاً من نجاد هنأه فيه بـ"انتصار المقاومة بعد العدوان الإسرائيلي الذي استمر ثمانية أيام"، وجدد التأكيد على وقوف إيران إلى جانب الشعب الفلسطيني وتعزيز صموده.../...

ونقل نجاد تعازيه إلى ذوي "الشهداء الفلسطينيين"، وأمنياته بالشفاء العاجل للجرحى.

بدوره، عبر هنية عن تقديره للرئيس الإيراني على هذا الاتصال، مؤكدا أن "هذا الانتصار هو لكل مسلم وحر في كل مكان".

وشكر هنية وقوف إيران إلى جانب الشعب الفلسطيني ضد الحصار المستمر منذ عدة سنوات.

----------
 يو بي اي

ليست هناك تعليقات: