الاثنين، 26 نوفمبر 2012

اسرائيل: واشنطن لم تجبر الفلسطينيين على النزول عن الشجرة..

وسنجعلهم يندمون


شباب المهجر -- وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير خارجيته ليبرمان انتقادات حادة للإدارة الأمريكية على ما أسموه بتقصيرها وعدم استخدامها لكافة وسائل الضغط التي تمتلكها لمنع السلطة الفلسطينية من التوجه للأمم المتحدة بطلب رفع مكانة فلسطين إلى دولة مراقب.../...

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية، في عددها الصادر اليوم الأحد، عن مصدر سياسي إسرائيلي قوله " الأمريكيون يعارضون توجه الفلسطينيين للأمم المتحدة وأوضحوا موقفهم هذا للفلسطينيين لكنهم ولسبب غير مفهوم لا يستعملون وسائل الضغط التي يمتلكونها حتى يجبروا الفلسطينيين على النزول عن الشجرة خاصة وأننا كنا مستعدين لابتلاع إطار أو اقتراح غير مريح لنا لاستئناف المفاوضات مقابل عدم ذهاب الفلسطينيين للأمم المتحدة لكن الأمريكيين غير مستعدين لذلك".

وأضافت الصحيفة ان الانتقادات الإسرائيلية نقلت إلى الجانب الأمريكي وطرحت أكثر من مرة خلال الاجتماعات التي عقدتها الأسبوع الماضي وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مع نتنياهو وليبرمان وباراك على التوالي.

وفي إطار جهود الصد الإسرائيلية، قالت "معاريف" بأن جهود إسرائيل الرامية إلى إحباط المسعى الفلسطيني قد فشلت ويتركز جهدها حاليا على تقليص عدد الدول التي ستصوت لصالح فلسطين من 160 إلى 120 دولة، إضافة إلى سعيها لإقناع الدول الأوروبية الرئيسية بالامتناع عن التصويت بالحد الأدنى وذلك بهدف نزع الشرعية "الدسم" من القرار وإبقاء الفلسطينيين مع قرار مشكوك بشرعيته وذلك لغياب الدول المؤثرة في العالم عن صفوف المؤيدين.

وفي سياق التهديد والوعيد الإسرائيلي، قال مصدر كبير في الخارجية الإسرائيلية ان الخطوة الفلسطينية ستمكننا من تفعيل أدوات وأساليب واتخاذ خطوات تجعل الفلسطينيين يشعرون بالندم على قيامهم بهذا الأمر.

-------------------
وكالة "معــا" للأنباء

ليست هناك تعليقات: