الاثنين، 26 نوفمبر 2012

عضو "كبار العلماء” في السعودية يقول:

قمع المتظاهرين طاعة لله


شباب المهجر -- تناقل الشباب السعودي على موقع التويتر فتوى جديدة وغريبة للشيخ "صالح الفوزان” عضو هيئة كبار العلماء بالسعودية، وفمادها أن قمع المتظاهرين والفوضويين وكف آذاهم "طاعة لله عز وجل"!. ولم يفرق الشيخ بين المتظاهرين السلميين وغير السلميين، مفضلاً التعميم، لتخويف الناس من اللحاق بركب المتظاهرين، وهو ما يعد استغلالا بشعا للدين في أمور سياسية ومطالب مجتمعية محقة تناشد الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية عبر الاصلاح وبالطرق السلمية.../...

ويلاحظ المراقبون أن النظام السعودي كثف في الآونة الأخيرة من استخدام العلماء لغايات سياسية بحثة، لا علاقة لها بالدين.. وهو ما جعل العديد من الحقوقيين ينتقدون هؤلاء العلماء ويتهمونهم بخدمة الاستبداد والفساد واستغلال الدين في غير وجهه الحق، وبسبب كثرة الفتاوى المريبة اهتزت صورة أمثال هؤلاء الفقهاء المثيرين للجدل في الأوساط الشعبية، وتحولوا من خدمة الدين إلى خدمة النظزام الفاسد المستبد مقابل امتيازات ودراهم معدودة.

ليست هناك تعليقات: