الخميس، 6 ديسمبر 2012

مصر: اصابة عشرات المتظاهرين أمام منزل مرسي بالشرقية


شباب المهجر -- أصيب عشرات المتظاهرين بالاختناق جراء اشتباكات جرت اليوم بين عناصر من الأمن ومتظاهرين معارضين للإعلان الدستوري والاستفتاء على الدستور وذلك في محيط منزل الرئيس المصري محمد مرسي في مدينة الزقازيق (بدلتا النيل). وأفاد مراسل وكالة الأناضول للأنباء، بأن الاشتباكات وقعت عندما حطم المتظاهرون حاجزا أمنيا يقع بالقرب من منزل الرئيس، مما دعا عناصر الأمن إلى التصدي لهم وإطلاق قنابل غاز مسيل للدموع.../...

وقالت مصادر أمنية لمراسل الأناضول إن المتظاهرين حطموا أيضاً حافلة ترحيلات تابعة للشرطة التي ألقت القبض على ثمانية من المتظاهرين بتهمة إثارة الشغب.

وقال مصدر مسئول في مستشفى الزقازيق الجامعي لمراسل الأناضول إن المستشفى “استقبل عشرات المصابين بالاختناق نتيجة استنشاقهم غاز المسيل للدموع، حيث تقديم الإسعافات الأولية لهم”.

وبينما نفى أحد سكان العقار المتواجد فيه مسكن الرئيس المصري علمه بوجود أي من أفراد أسرة الرئيس بمسكنهم، قال شاهد عيان لمراسل الأناضول إنه شاهد “عبد الله” النجل الأصغر الرئيس الأصغر وهو يتطلع من شرفة المنزل، مشيرين إلى أن قوات الأمن تسعى إلى تأمين إخلاء منزل الرئيس من أفراد أسرته.

ولم يتسن الحصول على تصريحات من مصادر رسمية حول حقيقة تواجد أفراد من أسرة الرئيس المصري بمنزله في الزقازيق وقت حدوث الاشتباكات.

ليست هناك تعليقات: