الثلاثاء، 18 ديسمبر 2012

سورية : مخيم اليرموك هُجر بالكامل ...

وآلاف الشيشان والأفغان يتجولون فيه


شباب المهجر -- اعلن المسؤول الاعلامي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة - انور رجا، ان مخيم اليرموك في دمشق “هُجر بالكامل والبيوت الان تُسرق ويتم تدمير ما حفظه الفلسطيني”، مشيرا الى ان “آلاف من الشيشان والافغان يحملون السواطير ويتجولون في شوارع المخيم”. ولفت في حديث تلفزيوني الى “اننا فوجئنا بحملة مسعورة وضعت القضية الفلسطينة والشعب في المخيمات تحت دائرة الاستهداف”، معتبرا ان “هناك من اراد ان يحوّل المخيمات الى ساحة حرب”، مشيرا الى ان “الجميع يدركون ان الفلسطيني صاحب قضية وكان دائما يعمل من اجل حق العودة وهو عمل على تحييد المخيمات”.../...

وكشف ان “الآلاف بدأوا بقصف مخيم اليرموك ثم اقتحموه”، معتبرا ان “المستفيد من هذا الأمر هو من اراد المتاجرة بالقضية الفلسطينية ورمي الورقة بوجه الدولة السورية وكأنها عدوة للشعب الفلسطيني”.

وفي اتصال مع قناة “روسيا اليوم”، أوضح أنور رجا، ان العصابات الارهابية تمكنت من اقتحام واجتياح مخيم اليرموك في دمشق كالبربر والتتر والمغول، وتعيث به فسادا، وتقوم بعمليات السلب والنهب للمنازل والمتاجر .

واضاف ان المسلحين وعلى رأسهم “جبهة النصرة” حشدوا طاقاتهم وادواتهم واخترقوا المخيم، بعد محاولات سابقة عبر اطلاق قذائف الهاون على الساكنين هناك، ادت الى مقتل العشرات.

وقال لا وجود للجيش السوري النظامي لا في محيط المخيم ولا داخله، وان داخل المخيم فقط اللجان الشعبية.

كما اكد ايضا ان احمد جبريل الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ـ القيادة العامة ـ لم يغادر دمشق وهو متواجد في مكان اقامته بوسط العاصمة دمشق، والحديث عن خروجه هو شائعات.

ليست هناك تعليقات: