الجمعة، 14 ديسمبر 2012

المانيا: اسلاميون وراء الشحنة الناسفة التي عثر عليها

ألمانيا تنجو من كارثة محققة


شباب المهجر -- اعلنت النيابة الفدرالية الالمانية انها تتولى التحقيق حول شحنة ناسفة عثر عليها في محطة قطارات بون (غرب) في حين يشير القضاء الى احتمال وقوف اسلاميين وراء هذا العمل. وكتبت النيابة الفدرالية المختصة في شؤون الارهاب ومقرها كارلسروه (غرب) في بيان "لقد تم جمع ما يكفي من عناصر للتاكيد انها محاولة اعتداء بالمتفجرة من قبل منظمة ارهابية اسلامية".../...

واضافت النيابة "لهذا السبب تولت النيابة التحقيق بدلا من نيابة بون وكلفت الشرطة الجنائية الفدرالية باجراء التحقيقات والبحث عن الفاعلين".

وكان عثر على حقيبة رياضية لونها ازرق في محطة قطارات بون، وتحتوي على اربع عبوات من الغاز وانبوب معدني طوله 40 سنتم مليء بنيترات الامونيوم – وهو مركب كيميائي يدخل في صناعة المتفجرات -، ومصباح كهربائي ومنبه.

واعتبرت الشرطة ان تفجير الشحنة لو تم "كان اسفر عن اصابات خطيرة".

واضافت النيابة ان "السبب الذي منع انفجار الشحنة يبقى غامضا".

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: