الاثنين، 28 يناير، 2013

وزير الداخلية يكافئ "الفوزان" بزيارة خاصة ...

بعد فتواه بجواز قتل المتظاهرين


شباب المهجر -- استقبل أمس الشيخ "صالح الفوزان" عضو "هيئة كبار علماء السلطان"، وزير الداخلية السعودي السفاح "محمد بن نايف"، الذي قام بزيارته. وهي الزيارة التي اعتبرها ناشطون مكافأة من وزير الداخلية لـ"الفوزان" بعد فتواه الأخيرة التي أفتى فيها بجواز قتل المتظاهرين السلميين بدم بارد إذا ما ارتأى ولي الأمر ذلك، وبذلك يفتي هذا الفقيه الجاهل بإهدار دم المسلم الذي يطالب بحقوقه المشروعة بطرق سلمية، وهو المحذور الذي نهى الله عنه المؤمنين وتوعد من يقتل منهم مسلما بغير حق بالخلود في النار.../...

وكان هذا الشيخ المنافق المدعو "الفوزان"، قد أفتى قبل أيام بجواز قتل المتظاهرين "السلميين" إذا ما رأى النظام الحاكم أنهم يعطلون الطرق أو يثيرون الشغب، في فتوى أغضبت الكثير من المعارضة السعودية، وكأن أرواح العباد التي هي عند الله أعظم من حرمة البيت الحرام ومن زوال الدنيا وما عليها، لا قيمة لها تذكر في شريعة آل سعود اليهود.

------------
شباب المهجر

ليست هناك تعليقات: