الثلاثاء، 29 يناير، 2013

واشنطن تغلق مكتبا كان يعمل على اقفال غوانتانامو ...

و تحوله ضد إيران و سورية


شباب المهجر -- اغلقت وزارة الخارجية الاميركية المكتب الاداري الذي كان يعمل منذ 4 سنوات على اقفال السجن العسكري في غوانتانامو، حسب ما اعلن مسؤول اميركي مؤكدا معلومات نشرتها صحيفة "نيويورك تايمز".../...

وذكرت الصحيفة استنادا الى مذكرة داخلية ان الدبلوماسي الاميركي "دانييل فرد"، الموفد الخاص منذ 2009 لوزارته حول هذا الملف الحساس جدا، سوف يهتم من الان وصاعدا بحظر واشنطن ضد ايران وسورية وسوف تنتقل "مسؤولياته السابقة" الى القسم القانوني في وزارة الخارجية.../...

واكد مسؤول اميركي اغلاق مكتب "دانييل فر"د.

وكان هذا السفير الاميركي السابق في بولندا اوضح نهاية 2009 ان عمله يقوم على اجراء "حوار دبلوماسي مع حكومات خارجية حول اعادة او اقامة اشخاص" مسجونين في غوانتانامو لإخلائه من المعتقلين.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: