الخميس، 31 يناير، 2013

وزير الخارجية السعودي يلمح إلى وجود خلافات مع الجزائر


شباب المهجر -- ألمح وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل إلى وجود بعض الخلافات مع الجزائر بخصوص بعض القضايا الاقليمية، معترفا بأن العلاقات بين البلدين في أدنى المستويات حاليا. وقال الفيصل، في تصريح للصحفيين عقب لقائه الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الاربعاء، "محادثاتي مع الرئيس بوتفليقة شملت القضايا الإقليمية والدولية التي تهم البلدين"، موضحا أن "الآراء وإن لم تكن متطابقة فهي متفقة الى حد التطابق".../...

وتشدد الجزائر على ضرورة ايجاد حل سلمي للازمة السورية فيما تسعى السعودية ودول اخرى إلى اسقاط نظام الرئيس بشار الاسد.

وأضاف الفيصل أن اللقاء تناول أيضا العلاقات الثنائية بين البلدين، مؤكدا اتفاق الطرفين على الدفع بها إلى أرقى مستوى ممكن وانهما لا يقبلان بوجودها في أدنى المستويات كما هو الحال الآن.

من جانب آخر، اوضح وزير الخارجية السعودي أن الجزائر خدمت الاستقرار والأمن الدوليين بما قامت به من إجراء ضد الجماعة الإرهابية التي اعتدت على منشأة الغاز "بتيجنتورين" جنوب شرق البلاد.

وقال "الاستقرار والأمن الدوليين خدما بما قامت به الجزائر من إجراء ضد هؤلاء المجرمين وأصحاب الآفتين المخدرات والإرهاب".

وأوضح الفيصل انه نقل رسالة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز تضمنت تقديم خالص العزاء لرئيس الدولة وللشعب الجزائري على شهداء الأحداث الاخيرة التي وقعت في الجزائر (الاعتداء الإرهابي على منشأة الغاز).

------
د ب أ 

ليست هناك تعليقات: