الخميس، 17 يناير 2013

التدخل العسكري الخارجي في الشؤون السورية ...

سيكون له عواقب كارثية


شباب المهجر -- أعلن الجنرال غيراسيموف رئيس هيئة الاركان العامة الروسية في مؤتمر صحفي عقد يوم 16 يناير/كانون الثاني في أعقاب اجتماع مجلس"روسيا – الناتو" في بروكسل، أعلن أن الأركان العامة الروسية تتابع الأوضاع الخاصة بنشر منظومات "باتريوت" المضادة للجو في تركيا، وقال: "أي حشد  للأسلحة، وخاصة في المناطق التي تواجه أزمات، يشكل  أخطارا إضافية".../...

وأضاف قائلا: "هناك خطر آخر مرتبط باحتمال تدبير استفزازات تجاه الأسلحة أو العسكريين المشغولين بصيانتها". وبالإضافة إلى ذلك "فإن تصميم  القوى المعتمدة على حل عسكري للنزاع، يثير قلقا".

وأكد : "يقوم موقفنا على ان السوريين أنفسهم  يجب أن يحلوا مشاكلهم. ويمكن أن تكون لأي تدخل عسكري خارجي عواقب كارثية للمنطقة".

وبحسب قوله فإن الأركان العامة الروسية تتابع الأوضاع الخاصة بصواريخ "باتريوت" ، وذلك بالرغم من أن شركاءنا يعلنون أن "وسائل الدفاع الجوي هذه لن تستخدم في فرض  أية مناطق محظورة للطيران فوق سورية".

---
Rt

ليست هناك تعليقات: