الجمعة، 25 يناير 2013

تظاهرات في جمعة “لا تراجع” في العراق ..

وجرحى في صدامات مع رجال الأمن


شباب المهجر -- تستعد اللجان الشعبية في محافظات الانبار وصلاح الدين ونينوي وكركوك وعدد من المحافظات العراقية الأخرى لتنظيم تظاهرات جديدة اليوم تحت شعار “جمعة لا تراجع”. وقالت اللجنة العليا المشرفة على التظاهرات إن الاستعدادات جارية على قدم وساق لانطلاق تظاهرات في عدد من المحافظات العراقية، لتأكيد الاصرار على المطالب المشروعة للشعب العراقي ورفض الحلول الترقيعية لهذه المطالب.../...

وأكدت اللجان أن هذه الجمعة ستكون أكبر وأضخم من الجمعة السابقة من حيث الترتيبات والاستعدادات، وستحمل مفاجأة كبيرة في اتخاذ قرار حاسم بشأن المطالب، ووصفتها بأنها رسالة جديدة وتحذير أخير من أجل الإسراع في الاستجابة فورا الى جميع مطالب المتظاهرين.

ومن جهة اخرى، أدان رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي التفجير الذي استهدف مجلس عزاء في قضاء الطوز التابع لمحافظة صلاح الدين والذي ادى الى مقتل عشرات المواطنين.

وطالب النجيفي الاجهزة الامنية باتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية المواطنين من أجل تفويت الفرصة على الذين يحاولون اثارة النعرات الطائفية والعرقية، مستغلين في ذلك نقاط الضعف والخلل في صفوف الاجهزة الامنية والاوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد.

من جانبها، طالبت الجبهة التركمانية بحماية دولية في المناطق التي يسكنها المكون التركماني في عدد من المحافظات العراقية، وقال رئيس الجبهة التركمانية النيابية أرشد الصالحي اننا نطالب بمجيء قوات دولية وتدخل أممي لحماية التركمان وأبناء هذه القومية الذين يتعرضون الى الابادة لحساب اجندات سياسية خارجية، مستبعداً مطالبة التركمان في الوقت الراهن بالانفصال أو تأليف محافظة مستقلة، مشيرا الى أن هناك استهدافا للقومية التركمانية.


جرحى في مواجهات بين عناصر من الجيش العراقي والمتظاهرين في الفلوجة


هذا وذكرت مصادر عراقية أن 7 متظاهرين أصيبوا في صدامات مع الجيش العراقي في ساحة الاعتصام بمدينة الفلوجة، غرب بغداد.

وأفاد مصدر في شرطة محافظة الانبار الجمعة، بأن الجنود العراقيون أطلقوا النار في الهواء لتفريق المتظاهرين ردا على رشقهم بالحجارة، بعد منعهم من التوجه إلى ساحة الاعتصام شرق المدينة.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: