الاثنين، 28 يناير 2013

القطيف: القوات الأمنية مستمرة في حفلات الاطلاق الليلي ...

والرصاص العشوائي يقتحم غرف النوم


شباب المهجر -- أكدّ عدد من أهالي محافظة القطيف شرق الجزيرة العربية بأن فرق قوات المهمات الخاصة والشرطة التي تتولى منذ اندلاع الانتفاضة الشعبية في فبراير 2011 محاصرة المحافظة عبر حواجز التفتيش على المداخل والمخارج الرئيسية والفرعية، لا تزال تمارس الاستفزاز والازعاج للأهالي عبر حفلات اطلاق الأعيرة العشوائية باتجاه المنازل بين منتصف الليل وحتى ساعات الفجر الأولى.../...

وذكرت المصادر التي تحدثت الى “مرآة الجزيرة” صباح اليوم أن الاطلاق الليلي يتركز بشكل مكثف في مدينتي العوامية والقديح وحي الناصرة السكني، وأشار المصدر الى تعرض عدد من المباني السكنية لأضرار متفاوتة أدّت في وقت سابق الى تهشم زجاج النوافذ والأبواب لبعض المباني، فيما أعطبت مكيفات وخزانات المياه لمباني أخرى.


حاجز أمني عند مدخل العوامية الرابط بينها وأحياء منطقة الناصرة السكنية


وأضاف المصدر: لقد اقتحم الرصاص جدران غرف نومنا وتسبب في تخريب الأثاث والممتلكات، نحن لم نعد نطمئن على سلامتنا وسلامة أطفالنا.. وكان المتحدث يكرر لمراسلنا وهو يشير الى صور مخزنة في هاتفه النقال: “انظر انظر الى الصور” حيث توضح الصور الأضرار التي لحقت بأثاث بعض المنازل.

يذكر أن عدداً من سكان المنازل التي استهدفها الرصاص الليلي العشوائي تعرضوا لإصابات متفاوتة اضطر أغلبهم لتلقي العلاج بصورة سرية على أيدي الأهالي خشية من التعرض للاعتقال بعد مراجعتهم للمستشفيات والمراكز الصحية الخاضعة للرقابة الأمنية المستمرة.

ليست هناك تعليقات: