السبت، 12 يناير، 2013

محلل تركي : إسرائيل وراء اغتيال الناشطات الكرديات ...

في باريس


شباب المهجر -- قيم البروفيسور «أرجان جيفتلي أوغلو» رئيس مركز بحوث الأمن الدولي والاستراتيجي، لجامعة «بهشلي إفلر» في مدينة إسطنبول التركية، عملية اغتيال الكرديات الثلاث في باريس، قائلا إن “توتر العلاقات «التركية – الإسرائيلية» دفع إدارة تل أبيب إلى استخدام «بطاقة» المشكلة الكردية واستغلالها ضد أنقرة”.../...

وقال الخبير التركي لصحفية «حريت» التركية “لا يمكن أن يكون هذا الاحتمال بعيد المدى وإنما على العكس، فهو من الاحتمالات القريبة” ، مضيفا بأن هدف استخدام إسرائيل البطاقة الكردية ضد أنقرة لإرغامها على التقارب مجددا مع مصالحها في المنطقة.

وأضاف «جيفتلي أوغلو» بأن “إسرائيل تلعب بين الحين والآخر بعدد من الأوراق ضد دول بعينها لإرغامها للاستجابة لمطالبها”.

يذكر أن الشرطة الفرنسية أعلنت أول أمس الخميس، عن العثور على ثلاث جثث لنساء كرديات، تعرضن لإطلاق نار في مركز كردي وسط العاصمة الفرنسية باريس.

وبحسب موقع إخباري كردي في فرنسا، فإن إحدى القتيلات هي «سكينة شانسيز» إحدى مؤسسات حزب العمال الكردستاني، والأخرى ممثلة المجلس الوطني الكردستاني في العاصمة البلجيكية بروكسل، والأخيرة ناشطة في الدفاع عن حقوف الأكراد.

ليست هناك تعليقات: