الجمعة، 11 يناير 2013

لافتات استفزازية للمسلمين بمترو نيويورك


شباب المهجر -- ذكرت صحيفة "تايمز أوف إينديا" أن حركة "مبادرة الدفاع عن حرية الأمريكيين" عاودت حملتها العنصرية ضد المسلمين. وقامت مبادرة الدفاع عن الحريات الأمريكية بشراء مساحات بالقرب من 228 ساعة جدارية في تسع وثلاثين محطة مترو؛ لوضع الملصقات التي تتضمن صورة لمركز التجارة العالمي وهو يحترق، مع اقتباس من القرآن يقول: {سنلقي في قلوب الذين كفروا الرعب}.../...

وقالت سلطة النقل في المدينة: إن الإعلانات وضعت يوم الاثنين وستستمر طوال شهر.

يُذكر أن المجموعة ذاتها أثارت في سبتمبر الماضي جدلاً بعد نشرها إعلانات في عشر من محطات المترو، ألمحت فيها بأن أعداء الكيان الصهيوني "متوحشون"، كما باعت سلطة النقل مساحات العام الماضي لعرض إعلانات منافسة تدعو إلى التسامح.

وقد لاقت هذه الملصقات في بادئ الأمر اعتراضًا من قبل إدارة المترو التي اعتبرتها "مهينة"، ولكن القضاء الأمريكي ارتأى عكس ذلك، مستندًا إلى المادة الأولى من الدستور الأمريكي التي تكفل حرية التعبير والمعتقد.

جدير بالذكر أن صحيفة "هاآرتس" ذكرت أن المدونة الأمريكية باميلا جيلر المعروفة بنضالها لمنع إقامة مركز إسلامي على مقربة من برجي التجارة العالميين في نيويورك، كانت قد نجحت في الحصول على إذن من القضاء الأمريكي لتنظيم هذه الحملة.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: