الجمعة، 15 فبراير، 2013

أردوغان يكذب.. لا تحسن في مجال حقوق الإنسان و الديمقراطية ..

وتركيا أكبر سجن في العالم للصحفيين


شباب المهجر -- كشفت صحيفة "حرييت" التركية أكاذيب رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بحدوث تحسن في مجال حقوق الإنسان والديمقراطية في تركيا مشيرة إلى أنه تم في فترة حكم أردوغان سجن مئات الأتراك بسبب نشاطاتهم السياسية. وقالت الصحيفة إن سجل تركيا في مجال حقوق الإنسان وأوجه القصور في الديمقراطية ما زالا يخضعان للرقابة الدولية والمحلية رغم زعم أردوغان حدوث تحسن ملحوظ في هذه المجالات منذ تولي حزب العدالة والتنمية السلطة في البلاد عام 2002.../...

وأضافت الصحيفة إن مئات الأشخاص سواء أكانوا من الصحفيين أم الجنود أم المواطنين العاديين القابعين في السجون التركية بسبب نشاطاتهم السياسية يكذبون مزاعم أردوغان مستندة إلى تقارير تفيد بأنه تم سجن عدد أكبر من الناس لأسباب سياسية في ظل حكم حزب العدالة والتنمية أكثر من أي وقت مضى بما في ذلك الفترات التي أعقبت الانقلابات العسكرية في تركيا.

وأكدت الصحيفة أن تركيا تعتبر في العصر الراهن أكبر سجن للصحفيين في العالم وهو التوصيف الذي استخدمته لجنة حماية الصحفيين مراسلون بلا حدود مشيرة إلى أن هذا يعتبر أحد الأمثلة على عدد السجناء في تركيا رغم صعوبة الحصول على العدد الدقيق لهم.

ليست هناك تعليقات: