الثلاثاء، 5 فبراير 2013

الخطيب يؤكد إستعداده للتفاوض مع الشرع ...

بشأن رحيل الاسد


شباب المهجر -- أكد رئيس الائتلاف السوري المعارض أحمد معاذ الخطيب استعداده للتفاوض مع فاروق الشرع نائب الرئيس السوري بشأن رحيل نظام الرئيس بشار الاسد، وذلك لإنقاذ البلاد من مزيد من الدمار وسفك الدماء، على حد تعبيره.../...

ودعا الخطيب نظام الرئيس السوري بشار الأسد في حوار مع قناة "العربية الحدث" الاثنين 4 فبراير/ شباط، إلى اتخاذ موقف واضح من الحوار، مؤكدا أن المعارضة ستساعده على الرحيل بسلام بما يضمن أقل خسائر ممكنة في الأرواح.

ورفض رئيس ائتلاف المعارضة ما قال إنه تخوين البعض لمن يتحدث عن إمكانية التفاوض مع حكومة دمشق، مشددا على أن حل الأزمة السورية لا تملكه روسيا أو الولايات المتحدة أو إيران، بل يملكه السوريون أنفسهم.

وشدد رئيس الائتلاف الوطني على أن "المهم أن يقبل النظام بمبدأ التفاوض على رحيله"، مضيفا: "قناعتي الشخصية هي أنه إذا كان النظام سيقبل بهذا الأمر، ينبغي ألا نغلق الباب أمامه".

وأشار الى وجود تباينات في الآراء، إلا أنه وصفها بالشيء الإيجابي، حيث إن الحوار والتفاعل سينتج الموقف الأصوب، مشددا على ضرورة أن يشارك الشعب السوري في صناعة مستقبله.

وأضاف أنه خلال لقائه بوزير الخارجية الإيراني، على أكبر صالحي، لم يجر أي مفاوضات، بل ناقشا  الوضع الراهن، وشددا على ضرورة ألا يتحول الصراع في المنطقة إلى صراع سني - شيعي.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: