الأربعاء، 13 فبراير، 2013

قطر تسلّم سفارة سوريا للائتلاف المعارض

في خطوة ترفضها الشرعية الدولية


شباب المهجر -- في خطوة تعتبر استهتارا بالشرعية الدولية التي لا تعترف بالائتلاف السوري المعارض رسميا وقانونيا كممثل للشعب السوري وفق شرعة الأمم المتحدة، قرّرت مشيخة حمد الممتعضة من تطور الأحداث لغير صالحها في سورية والمنطقة تسليم السفارة السورية في الدوحة للائتلاف الوطني للمعارضة، وعدم اعترافها بأحد دونه ممثلاً للشعب السوري.../...

وقد أكد مصدر لجريدة "زمان الوصل" السورية المستقلة، موافقة قطر على تسمية المعارض "نزار الحراكي" سفيراً في الدولة، واعتماد دبلوماسيين ضمن كادر السفارة، و"الحراكي" مقيم في قطر وهو من مدينة درعا السورية.

يذكر أن دولة قطر كما السعودية تخشى من عواقب استمرار النظام السوري في الحكم وتعارض بقوة أي حل سياسي للأزمة برغم تغير الموقف الأمريكي والأوروبي من الأزمة المفتعلى في سورية.

ويذكر أن الاعتراف الذي تم من قبل دول غربية وعربية باتلاف كلينتون وحمد لا يعدو أن يكون اعترافا سياسيا لا قيمة قانونية له وفق شريعة الأمم المتحدة، وبالتالي لا يمثل إلا نفسه وليس الشعب السوري كما تصر على ذلك مشيخة قطر.

----------------------
وكالات + شباب المهجر

ليست هناك تعليقات: