الجمعة، 15 فبراير، 2013

الازمة الاوروبية تخلف ثلاث عمليات انتحار في اسبانيا ...

وعمليتي إضرام نار في النفس

 في فرنسا و إيطاليا


شباب المهجر -- توفي مواطن في فرنسا جراء إضرام النار في نفسه، كما أقدم مواطن آخر في إيطاليا على إضرام النار في نفسه، وفي الوقت ذاته، انتحر ثلاثة مواطنين اسبان، وكل هذه الأحداث مرتبطة بالانعكاسات السلبية للأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعصف ببعض الدول الأوروبية وتمس مواطنين أوروبيين ومهاجرين.../...

وتعتبر اسبانيا من الدول الأوربية التي تعاني من أزمة اقتصادية خانقة للغاية خلفت حتى الآن 26' من نسبة البطالة بما يعادل قرابة ستة ملايين عاطل عن العمل. وأصبحت الأخبار حول الانتحار تتداول بين الحين والآخر إلا أن الأسبوع الجاري سجل انتحار ثلاثة أشخاص بسبب مصادرة البنوك لمنازلهم بسبب العجز عن تأدية الأقساط الشهرية. وشهد الأسبوع الماضي عمليتي انتحار.

وتخلف عمليات الانتحار هزة قوية في المجتمع وتخوف في الأوساط الحاكمة من ردة فعل قوي، الأمر الذي جعل الحزب الشعبي الحاكم يسرع بالمصادقة على قانون يتم بموجبه وقف مصادرة البنوك لمنازل المواطنين الذين يعجزون عن تأدية الأقساط الشهرية حتى التوصل الى حل ذي طابع اجتماعي.

وفي فرنسا التي تعاني من أزمة اقتصادية أقل، أقدم مواطن فرنسي أول أمس الأربعاء في مدينة نانت على إضرام النار في نفسه على الطريقة البوعزيزية بعدما فشل في العثور على عمل، وقد توفي أمس الخميس متأثرا بالحروق التي طالبت معظم جسمه. ويعتبر هذا ثاني مواطن فرنسي يقدم على إضرام النار في نفسه خلال السنة الجارية احتجاجا على الظروف المأساوية، وتبرز وسائل الاعلام والجمعيات غير الحكومية أن حالة هذا المواطن تمثل وتختزل عشرات الآلاف من الفرنسيين المتضررين من الأزمة، مبرزة أن حالات إضرام النار قد تتكرر في أي وقت.

وتبرز جريدة لوموند في موقعها الرقمي أن الرأي العام الفرنسي مصدوم بخبر إضرام عاطل عن العمل النار في نفسه. وعمليا، أدلى الرئيس فرانسوا هولند بتصريجات مؤثرة في محاولة للتخفيف من هذا الحدث والتعهد باتخاذ إجراءات سريعة لضمان الحد الأدنى من العيش الكريم للعاطلين.

وتمتد الأزمة كذلك الى المهاجرين في أوروبا الذين يعتبرون الشريحة الأكثر تأثرا بهذه الأزمة، وهو ما جعل عدد منهم يضرمون النار في أنفسهم في دول مثل فرنسا واسبانيا وأغلبهم حتى الآن مغاربة. وسجلت إيطاليا أمس الخميس حالة إضرام مهاجر إفريقي النار في نفسه بعدما أصبح في وضع غير قانوني بعد فقدانه بطاقة الإقامة والعمل والتهديد بالترحيل. وتبرز وكالة أنسا الإيطالية أن المواطن الإفريقي أضرم النار في نفسه في مطار روما قبل ترحيله.

------------------------------
حسين مجدوبي – القدس العربي

ليست هناك تعليقات: