الأربعاء، 13 فبراير، 2013

معارضي تونس يقاطعون الجلسة البرلمانية


شباب المهجر -- قرر عشرة نواب من المعارضة في المجلس الوطني التأسيسي بتونس الجلسة العامة التي عقدها البرلمان اليوم وقرّر النواب مواصلة تعليق نشاطهم "إلى حين عقد جلسة عامة لمناقشة الوضع السياسي في البلاد، وتحديد برنامج عمل سياسي للمرحلة القادمة".../...

وإعتبروا أنه "من غير الطبيعي أن تخصص الجلسة العامة لمناقشة مواضيع غير مستعجلة، في حين أن الوضع في البلاد يتسم بالخطورة"، وذلك حسب بيان صحفي تلقى مراسل وكالة "الأناضول" نسخة منه.

وأعلنت المتحدثة باسم مجموعة النواب سلمى بكار، في لقاء صحفي أمس بمقر المجلس، أن ممثلين عن النواب الـ58 سيتوجهون لرئاسة المجلس للمطالبة بتحديد موعد لجلسة عامة عاجلة تعقد، اليوم الثلاثاء، لمناقشة موضوع "مقاومة العنف السياسي" في البلاد، وذلك بدلا من الجلسة العامة.

وحمل بيان نواب المعارضة توقيع الأحزاب المنضوية تحت الكتلة الديمقراطية وحزبي "العمال" و"الاتحاد الوطني الحر"، إلى جانب مجموعة من المستقلين.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: