السبت، 16 فبراير 2013

السلطات اليمنية تضبط شحنة اسلحة تركية في مدينة اب


شباب المهجر -- كشفت مصادر أمنية ضبط شحنة أسلحة تركية الصنع جديدة بمدينة اب (وسط اليمن) في وقت متأخر من ليل أمس الجمعة. واشارت المصادر الى ضبط شاحنة نوع (دينا) بمنطقة ميتم جوار مكتب الجوازات وعلى متنها اسلحة (مسدسات تركية) كانت مخبأة تحت كميات من الأحذية استخدمت للتمويه على شحنة الأسلحة.../...

وضبطت الشحنة عند نقطة تفتيش للشرطة على مقربة من معسكر النجدة وذلك بالتعاون مع ادارة الامن.

واحتجزت الشرطة الشاحنة وسائقها وفتحت تحقيقا في القضية ، ولم تتوفر معلومات حول حجم الشحنة ووجهتها.

ويذكر أن الباخرة التي فالت الداخلية أنها أوقفتها قبل أيام وكانت قادمة بأسلحة من ايران، تبين أن وزير الداخلية شخصيا متورض في عملية تزوريد السلحة بطرق سرية، واتهامه لإيران كان الهدف منه ابعاد الشبهة، لكن التحقيقات أظهرت أن لا علاقة لايران بالباخرة وأن وزير الداخلية متورط في تهريب الأسلحة للقاعدة في اليمن بمساعدة الأتراك وتمويل من قطر والسعودية.

ويشار كذلك إلى أن اليمن تحول إلى مصنع تصدير إرهاب القاعدة في المنطقة، حيث يتم ارسال الآلاف من المقاتلين اليمنيين إلى سورية لمواجهة الجيش النظامي مع جبهة النصرة والفصائل المنضوية تحت لواء القاعدة.

ليست هناك تعليقات: