الثلاثاء، 12 فبراير، 2013

مصر: الأمن يطلق الخرطوش والرصاص الحي على المتظاهرين

أمام قصر الاتحادية


اشتباكات امام دار القضاء العالي بالقاهرة.. وايقاف حركة القطارات باحدى محطات مترو الانفاق / حريق بمديرية امن محافظة الشرقية المصرية.. وسقوط مصابين في اشتباكات بالمحافظات

شباب المهجر -- ذكر موفد قناة "روسيا اليوم" الى القاهرة ان قوات الامن المصرية قامت مساء الاثنين 11 فبراير/شباط باطلاق الخرطوش والرصاص الحي على المتظاهرين أمام بوابتي 6 و7 لقصر الاتحادية الرئاسي بالعاصمة المصرية.../...

وفي ساعات متأخرة من مساء الاثنين وصلت الى محيط قصر الاتحادية مسيرات من ميدان التحرير لدعم المتظاهرين الموجودين هناك. كما وصلت الى هناك ايضا مسيرة اخرى من 3 آلاف متظاهر يتقدمهم افراد مجموعة "البلاك بلوك". وتراجعت قوات الأمن والمدرعات إلى نهاية سور قصر الاتحادية تحت ضغط الزيادة الملحوظة لأعداد المتظاهرين.

ووصل حمدين صباحي زعيم التيار الشعبي المصري، أحد قادة جبهة الانقاذ الوطني المعارضة الى محيط القصر لتأكيد دعمه للمتظاهرين.

ويشهد محيط قصر الاتحادية منذ مساء الاثنين عمليات كر وفر، حيث قامت مدرعات الامن بمطاردة المتظاهرين الى تقاطع شارعي الميرغني والخليفة المأمون. وتستخدم قوات الامن بكثافة الغاز المسيل للدموع.

وادت الاشتباكات التي لا تزال تتصاعد، الى سقوط عدد كبير من المصابين، وأغلبية الاصابات عبارة عن حالات اختناق بالغاز.

ويأتي ذلك بعد ان بدأت قوات الامن باطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين الذين اشعلوا حريقا بداخل محيط القصر الرئاسي.

ويرد افراد قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة على زجاجات المولوتوف والحجارة التي يرشقهم بها المتظاهرون، بخراطيم المياه  من داخل القصر.

وتضامنا مع اشتباكات الاتحادية حاول عشرات المتظاهرين قطع خط المترو في محطة السادات بميدان التحرير.

وقال الموفد ايضا ان متظاهري ميدان التحرير يتهجمون على جبهة الانقاذ الوطني وينادون بسقوط الرئيس المصري محمد مرسي. واشار الموفد الى ان خلافات سياسية حادة بين قادة جبهة الانقاذ تسببت في غيابها عن الشارع.


اشتباكات امام دار القضاء العالي بالقاهرة.. وايقاف حركة القطارات باحدى محطات مترو الانفاق


وقعت امام دار القضاء العالي بالعاصمة المصرية يوم الاثنين 11 فبراير/شباط اشتباكات، حيث اجرت حركة "6 ابريل" مظاهرة لها للاعتراض على الاحكام القضائية والمطالبة بالقصاص للشهداء.

كما قام مجهولون بايقاف حركة القطارات بمحطة مترو السادات بالقرب من ميدان التحرير. وقال الموفد ان الشباب من ميدان التحرير نزلوا لطرد هؤلاء المجهولين. ومن غير المعروف حتى الآن ما هي الجهة التي قامت بايقاف حركة القطارات بالمحطة.

ويأتي ذلك على خلفية مظاهرات تجري في ذكرى تنحي الرئيس المصري السابق حسني مبارك. وحسبما قال الموفد، فلم تصل اغلبية المسيرات الى ميدان التحرير بعد. وهناك اجراءات امنية مكثفة تتخذ استعدادا لوصول المتظاهرين الى قصر الاتحادية الرئاسي. وتم تعزيز قوات الحرس الجمهوري بالقوات الخاصة.

واشار موفد قناة "روسيا اليوم" إلى القاهرة الى ان وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس هيئة الاركان اللواء صدقي صبحي التقيا وفدا امريكيا ضم السفيرة آن باترسون والجنرال جيمس ماتيس قائد القيادة المركزية الامريكية في الشرق الاوسط. ولم يفصح القياديون العسكريون المصريون الذين شاركوا في اللقاء باي تفاصيل بشأن ما جرى في هذا اللقاء.


حريق بمديرية امن محافظة الشرقية المصرية.. وسقوط مصابين في اشتباكات بالمحافظات

تم اشعال النيران في طابقين من مبنى مديرية امن محافظة الشرقية المصرية، كما وقعت اشتباكات في كل من طنطا وكفر الشيخ بين قوات الامن والمتظاهرين ادت الى سقوط مصابين بنتيجة استخدام رجال الامن لقنابل الغاز المسيل للدموع.

واستأنفت حركة المواصلات على كوبري 6 اكتوبر بالقاهرة بعد انقطاعها قبل ساعات عندما خرجت مجموعة من المتظاهرين من ميدان التحرير لقطعه.

وامام قصر الاتحادية تم تركيب كاميرات فيديو فوق سواتر الرمال التي وضعت هناك في اطار تعزيز الاجراءات الامنية.

وتستمر المسيرات التي خرجت في ذكرى تنحي الرئيس المصري السابق حسني مبارك، في التحرك باتجاه ميدان التحرير وقصر الاتحادية. ويهتف بعض المتظاهرين بسقوط الرئيس محمد مرسي.

وفي هذا السياق قال ايفان ايلاند كبير الباحثين في مؤسسة "اندبندنت" في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان المتظاهرين في مصر يخرجون الى الشوارع للمطالبة بأكثر مما حصلوا عليه حتى الآن ويحتجون على تضييق الحقوق وتصرفات قوات الامن التي لا تختلف كثيرا عما كان في عهد الرئيس السابق حسني مبارك.

-----------
روسيا اليوم

ليست هناك تعليقات: