الاثنين، 18 فبراير، 2013

لافروف وكيري في اتصال هاتفي يبحثان الأزمة السورية


شباب المهجر -- أفادت إدارة الصحافة والإعلام بوزارة الخارجية الروسية اليوم الاحد 17 شباط ان المسائل المتعلقة بالتسوية السورية جاءت على رأس موضوعات المحادثة الهاتفية التي جرت بين وزيري خارجية روسيا الاتحادية والولايات المتحدة الأمريكية. وجاء في بيان للوزارة: "جرى أثناء حديث الوزير مع نظيره الأمريكي تبادل مفصل للآراء حول مسألة التسوية السورية في سياق ضرورة وقف العنف من جانب كافة الأطراف والبدء في الحوار بين الحكومة والمعارضة".../...

وذكر: "إضافة لذلك، وبمبادرة الجانب الروسي تمت مناقشة الوضع في شمال- شرق آسيا اخذا بعين الإعتبار التجربة النووية التي أجرتها كوريا الديمقراطية مؤخرا".

وأضاف البيان: "اتفق وزيرا خارجية البلدين على مواصة الإتصال حول هذه القضايا وغيرها من المسائل على جدول الأعمال الدولي وفي إطار العلاقات الثنائية، بما في ذلك إمكانية عقد لقاء خاص مباشر في وقت قريب".

جدير بالذكر أن فيكتوريا نولاند المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الأمريكية كانت قد ذكرت أن كيري طلب توصيله بسيرغي لافروف يوم 12 شباط الجاري، بعد ظهرو المعلومات حول إجراء كوريا الشمالية للتجربة النووية. بينما كان وزير الخارجية الروسي موجودا في ذلك الوقت في جولة إلى بلدان أفريقية.

وعقب ذلك صرح ألكسندر لوكاشيفيتش المتحدث الرسمي باسم الخارجية الروسية أن الجانب الروسي إقترح على نظيره الأمريكي تنظيم المكالمة الهاتفية يوم 14 شباط، غير أن هذه المبادرة بقيت دون رد.

-----------
روسيا اليوم

ليست هناك تعليقات: