الجمعة، 8 فبراير، 2013

لا ينبغي أن تؤثر زيارة رئيس إقليم كردستان العراق إلى موسكو ..

على علاقات روسيا مع بغداد


شباب المهجر -- قال نائب وزير الخارجية الروسي ان زيارة رئيس إقليم وكردستان العراق " لا ينبغي أن تؤثر بأي حال على علاقات موسكو مع بغداد". وأشار بوغدانوف في حديث لقناة "روسيا اليوم" سيبث على الهواء اليوم 8 فبراير/شباط إلى أن "العلاقات التاريخية التي تربط روسيا بالزعيم التاريخي للأكراد ملا مصطفى البرزاني تمنح العلاقات الكردية الروسية بعدا تاريخيا عميقا".../...


بوغدانوف: مبيعات الأسلحة الروسية لا ترتبط بالمشاكل الداخلية لهذا البلد أو ذاك

وشدد بوغدانوف على أن مبيعات الأسلحة للدول العربية "لا ترتبط بالمشاكل الداخلية لهذا البلد أو ذاك". وقال: "لا نتعاون عسكريا مع بلدان العالم كي تشن حكوماتها حروبا داخلية".

وأكد بوغدانوف "متانة العلاقات الروسية العراقية وحرص موسكو على "وحدة وسيادة واستقرار العراق".


بوغدانوف: نشعر بالارتياح لمبادرة الخطيب ورد فعل دمشق

وفي الشأن السوري أعلن بوغدانوف أن موسكو تنتظر في المدى القريب وفودا من القيادة السورية، تضم مسؤولين حكوميين بينهم وزير الخارجية وليد المعلم ومن فصائل المعارضة المختلفة. وأشار إلى أن موسكو تشعر بالارتياح لمبادرة رئيس الائتلاف السوري المعارض معاذ الخطيب "وإن كانت مثقلة بالشروط". وأكد ترحيب روسيا "برد الفعل الرسمي السوري وإن كان أيضاً محملا باشتراطات".

وعبر بوغدانوف عن الأمل في تحقيق "الوفاق الوطني السوري"، وقال إن موسكو "تبذل مع جميع الأطراف كل ما بوسعها للوصول إلى تسوية تحقن دماء السوريين".


بوغدانوف: الوضع في مالي ناتج عن تداعيات مباشرة من الحرب على ليبيا

وجدد بوغدانوف دعم روسيا "لجهود الأسرة الدولية في مكافحة الجماعات الإرهابية في مالي"، وقال: "أصبح شركاؤنا الفرنسيون يدركون أن الوضع في مالي ناتج عن تداعيات مباشرة من الحرب على ليبيا". وأضاف: "لذلك فإن الدبلوماسية الروسية لا تكل ولا تمل من التحذير بأن التدخل الخارجي في شؤون الدول لا يأتي بالربيع، بل بالمزيد من الدمار محليا وإقليميا".

ليست هناك تعليقات: