الاثنين، 11 فبراير، 2013

حمادي الجبالي يحمل الأطراف السياسية وعلى رأسها "النهضة" ..

المسؤولية عن الأزمة في البلاد


شباب المهجر -- أكد رئيس الحكومة التونسية المؤقتة حمادي الجبالي على أن الوضع الذي تمر به البلاد حاليا يقتضي تشكيل حكومة كفاءات محايدة، محملا الأطراف السياسية وعلى رأسها "النهضة" جزءا كبيرا من المسؤولية عن الأزمة التي تعيشها البلاد بصفتها الأغلبية في الحكومة.../...

وقال الجبالي في حديث لقناة "العربية" يوم الأحد 10 فبراير/شباط، وتعليقا على انسحاب حزب المؤتر من أجل الجمهورية من حكومة الترويكا إن ذلك خيار داخلي للحزب، مشيرا إلى أن هذا القرار لا يغير شيئا.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة الحالية  تضم 3 وزراء من المؤتمر يتولون قطاعات العمل والتدريب المهني، وأملاك الدولة، والمرأة والأسرة.

وعبر رئيس الحكومة عن تفاؤله بأن تتفهم كل الأطراف السياسية، وعلى رأسها حركة "النهضة"، لمبادرته التي تدعو إلى تشكيل حكومة كفاءات غير مسيسة، مؤكدا أنه في حال رفض النهضة للمبادرة سيطلب من رئيس الجمهورية المؤقت المنصف المرزوقي إختيار رئيس حكومة جديد لتشكيل بديلا عن الحكومة الحالية.

وأكد الجبالي أنه لن يستقيل من حركة "النهضة" قائلا إنها "حزبي الذي تربيت فيه وناضلت فيه وعلمني كل مبادئ النظام والقيم".

ليست هناك تعليقات: